آخر الأخبار العاجلة

إيان يقطع الكهرباء عن كوبا بأسرها ونورو يبلغ ساحل فيتنام بيع يخت ضخم مرتبط بروسي معاقب بـ 37.5 مليون دولار في جبل طارق اكتشاف مدينة أثرية كبيرة في الصين أثير «الأولى» من دبي.. بحُلة جديدة إطلاق مركز الإمارات للتوازن بين الجنسين للتميز والتبادل المعرفي ليلى علوي بعد تكريمها في «مهرجان سلا»: شكراً المغرب هدية من «وارنر براذرز» في مطار أبوظبي معكم مباشرة من «ليجولاند».. 4 مراسلين صغار لـ 12 شهراً معكم مباشرة من «ليجولاند».. 4 مراسلين صغار لـ 12 شهراً الأسلحة التراثية تخطف الأنظار في «الصيد والفروسية».. ببريق الذهب والفضة

image

بعث صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، برقية تهنئة إلى دراوبادي مورمو رئيسة جمهورية الهند، بمناسبة ذكرى استقلال بلادها.

كما بعث صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، برقية تهنئة مماثلة إلى دراوبادي مورمو رئيسة جمهورية الهند.

وبعث صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم برقية تهنئة مماثلة إلى شري ناريندرا مودي رئيس وزراء جمهورية الهند.

تهنئة

وقدمت سفارة الإمارات لدى الهند خالص تهانيها إلى جمهورية الهند وشعبها الصديق بمناسبة يوم الجمهورية، وأكدت أنه في ظل القيادة الحكيمة لكلا البلدين الصديقين تحولت العلاقات الثنائية بين الإمارات والهند إلى شراكة استراتيجية.

والعلاقات الاقتصادية بين دولة الإمارات والهند قوية ومتميزة وتطورت إلى شراكة استراتيجية، حيث تعود العلاقات التجارية بين البلدين إلى مئات السنين، تربط دولة الإمارات والهند علاقات ثنائية قوية ذات جذور تاريخية، وقد عينت دولة الإمارات أول سفير لها لدى نيودلهي في العام 1972، بينما عينت الهند أول سفير لها لدى دولة الإمارات في يونيو من العام 1963.

وتشهد العلاقات الثنائية بين الدولتين زخماً من وقت لآخر من خلال تبادل الزيارات رفيعة المستوى بين الجانبين، ومنها، قيام رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي بزيارة دولة الإمارات في أغسطس من العام 2015، وفي فبراير من العام 2018، وفي أغسطس 2019، تسلم وسام زايد وهو أعلى وسام مدني في دولة الإمارات، تقديراً لدوره الحيوي في بناء العلاقة الاستراتيجية مع الدولة.

كما قام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بزيارة الهند في العام 2016، والعام 2017 بمناسبة الاحتفال بيوم الجمهورية في الهند، وحضر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بصفته ضيف الشرف في احتفالات يوم جمهورية الهند في 26 يناير من العام 2017، كما شاركت الهند «كضيف الشرف» في مهرجان أبوظبي الثقافي السنوي في دولة الإمارات في مارس من العام 2018، حيث استعرضت فيه الهند ثرواتها الثقافية المتنوعة إلى العالم.

علاقات

ويعود تطور ونمو وازدهار العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات والهند بالأساس إلى تبادل الزيارات رفيعة المستوى من كلا الجانبين، ففي عامي 1975 و1992 قام المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، بزيارتين للهند، كما قام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بعدة زيارات للهند أعوام 2007 و2010 و2011، وخمس زيارات قام بها سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، بين الفترة من 2007 إلى 2015 وغيرها العديد من الزيارات الرسمية من قبل المسؤولين الإماراتيين.

وتوجد شراكات استراتيجية بين الدولتين في عدة مجالات منها الاقتصاد والتجارة والاستثمار، إضافة إلى التعاون في مجالات الدفاع والطاقة والفضاء وتكنولوجيا المعلومات.

وتوقع التقرير الصادر عن المجلس الهندي للأعمال والمهنيين وشركة كي بي إم جي حول التبادل التجاري والاستثماري بين دولة الإمارات والهند، أن يصل التبادل التجاري بين الإمارات والهند إلى ما يقارب 100 مليار دولار (367 مليار درهم) بحلول عام 2030، محققاً نمواً كبيراً في حجم التجارة التي سجلت 180 مليون دولار في السبعينات و6 مليارات دولار في العام 2019، وأكد ازدهار مستقبل الأعمال التجارية بين البلدين.

وتعد اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة بين الإمارات والهند أول اتفاقية ثنائية توقعها دولة الإمارات تنفيذاً لبرنامج الاتفاقيات الاقتصادية الشاملة تحت مظلة مشاريع الخمسين، وهي أيضاً أول اتفاقية توقعها الهند مع دولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وتُعد دولة الإمارات أكبر دولة عربية مستثمرة في الهند، حيث تستحوذ على ما نسبته 2% من إجمالي الاستثمار الأجنبي المباشر الوارد إلى الهند بقيمة تجاوزت 12 مليار دولار إلى نهاية 2021.

كما سجلت التجارة البينية غير النفطية بين دولة الإمارات والهند ما يصل إلى 165 مليار درهم (45 مليار دولار) بنهاية عام 2021، وهو ما يعكس نمواً بنسبة 60% مقارنة بعام 2020، ونمواً بنسبة 8% مقارنة بعام 2019.

وتمثل دولة الإمارات خامس أكبر مورد للنفط الخام إلى الهند بنسبة تصل إلى 8% فيما تحتل دولة الإمارات المركز العاشر من حيث الاستثمار الأجنبي المباشر في دولة الهند.

معرض

وشهدت النسخة السابعة والعشرون من معرض نيودلهي الدولي للكتاب الذي أقيم في يناير 2019، مشاركة الشارقة كضيف شرف.

وتستحوذ دولة الإمارات على نسبة 37٪ من إجمالي صادرات الكتب الهندية إلى العالم العربي، حيث تمثل الجالية الهندية التي يزيد عدد سكانها على 3 ملايين جزءاً رئيسياً من مجتمع دولة الإمارات.

وتحتل دولة الإمارات المرتبة الثالثة بين أفضل الشركاء التجاريين للهند (بعد الولايات المتحدة والصين)، كما تعد الهند ثاني أكبر شريك تجاري لدولة الإمارات بعد الصين.

وتشمل صادرات الهند إلى دولة الإمارات بشكل أساسي الأحجار الكريمة والمجوهرات والخضراوات والفواكه والتوابل والسلع الهندسية والشاي واللحوم ومستحضراتها والأرز والمنسوجات والملابس والمواد الكيميائية، وتشمل صادرات دولة الإمارات إلى الهند المنتجات البترولية والنفطية والذهب والفضة واللؤلؤ والأحجار الكريمة وشبه الكريمة وخامات المعادن والخردة المعدنية والسلع الإلكترونية ومعدات النقل.

وقد أنشأت دولة الإمارات صندوقاً سيادياً بقيمة 75 مليار دولار للبنية التحتية في الهند، وقامت بتوسيع التعاون الاستراتيجي في قطاع الأمن الغذائي من خلال إنشاء ممر غذائي بين الدولتين، كما قامت الإمارات والهند بتعزيز العلاقات عبر قطاع الطاقة والفضاء والسكك الحديدية.

وتمثل الجالية الهندية في دولة الإمارات دوراً مهماً في تعزيز الروابط الاقتصادية والثقافية بين الدولتين، وتبلغ تحويلاتهم من دولة الإمارات إلى الهند حوالي 13 مليار دولار سنوياً، ويحتلون حوالي 50٪ من سوق العقارات في دولة الإمارات.

منصات

كما تشارك دولة الإمارات والهند في عدد من المنصات المتبادلة مثل فرقة العمل الرفيعة المستوى من الاستثمار والحوار الاستراتيجي والمفوضية المشتركة والمنتدى الاقتصادي الإماراتي الهندي الذي يسمح للخبراء والمتخصصين من الجانبين بالاجتماع وإجراء مناقشات حول عدد من القضايا، بهدف نمو العلاقات الثنائية بين البلدين إلى مستويات جديدة.

ووقعت دولة الإمارات وجمهورية الهند اتفاقية ثقافية في العام 1975 وفرت الإطار الأساسي للتعاون في مجال الثقافة، كما وقع البلدان البرنامج التنفيذي للتعاون الثقافي، وتشارك سفارة دولة الإمارات في الهند في العديد من الأنشطة الخيرية.

اتفاقية

تعد اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة بين الإمارات والهند أول اتفاقية ثنائية توقعها دولة الإمارات تنفيذاً لبرنامج الاتفاقيات الاقتصادية الشاملة تحت مظلة مشاريع الخمسين، وهي أيضاً أول اتفاقية توقعها الهند مع دولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، كما تشترك دولة الإمارات وجمهورية الهند بروابط تاريخية وثقافية منتظمة على المستويين الرسمي والشعبي، ووقع كلا البلدين على الاتفاق الثقافي في عام 1975، ومنذ ذلك الحين تم تنظيم فعاليات وأنشطة ثقافية وفنية ومعارض الحرف اليدوية عبر المراكز الثقافية داخل الدولة بمشاركة السفارة الهندية في أبوظبي.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/uae/news/2022-08-16-1.4495399

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single