آخر الأخبار العاجلة

بدء موسم تجفيف المحاصيل الزراعية في قرية هوانغ لينغ الصينية العثور على أجمل فراشة بالعالم لأول مرة في شنونغجيا الصينية خالفت زوجها ونامت.. فاستيقظت مليونيرة! متعة للعين.. جواناكوس في باتاغونيا (فيديو) آن هيش في وضع حرج و«لا يُتوقّع أن تنجو» عند كل غروب.. دراما عسكرية بين الهند وباكستان حيوية الغروب 50 مطبخاً تستعرض نكهاتها في «أسبوع مطاعم دبي» «1+1».. محاولة لتغيير النمط الاستهلاكي «الأكثر مُشاهدة» الصين تطلق أول قطار مغناطيسي معلق.. فيديو

image

أكد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، أن التراث يعتبر ركناً أساسياً من أركان الهوية الوطنية الإماراتية، وأحد عناصر قوة المجتمع وحصانته.

جاء ذلك خلال افتتاح سموه، مساء أمس، متحف عجمان التراثي بحلته الجديدة بحضور الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي، رئيس دائرة التنمية السياحية في عجمان، والشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط والشيخ حميد بن عمار النعيمي والشيخ راشد بن عمار النعيمي والشيخ ماجد بن سعيد النعيمي رئيس ديوان الحاكم وفريق العمل المشرف على المشروع، بالإضافة إلى عدد من المسؤولين في حكومة عجمان.

وذلك ضمن مشروع إثراء المحتوى التراثي في الإمارة الذي يشمل المتاحف الرئيسية الثلاثة؛ متحف عجمان، ومتحف مصفوت، ومتحف المنامة، بالإضافة إلى متاحف متخصصة سيتم الإعلان عنها قريباً.

تقنيات حديثة

واطلع سموه على التحديثات التي تمت بالمتحف الذي يقع في قلب منطقة الحي التراثي في إمارة عجمان، والذي تم افتتاحه في العام 1991 من قبل المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، حيث أدخلت تقنيات حديثة للصوت، والصورة، وطريقة العرض، واعتمد للمتحف شعار خاص يجسد هويته الجديدة.

ويعرض متحف عجمان مجموعة من الآثار المكتشفة في المنطقة من الحضارات السابقة، بالإضافة إلى نماذج من الصناعات التقليدية والتحف، والمقتنيات، ومجموعات من الصور تسرد أساليب الحياة في الماضي بهدف تعريف الزوار بالتراث الإماراتي في مرحلة ما قبل النفط.

وأكد سموه أهمية الحفاظ على المواقع التراثية بما تشمله من متاحف ومنحها الاهتمام والرعاية الكاملين كونها تمثل جزءاً محورياً من تاريخ دولة الإمارات بشكل عام وإمارة عجمان بشكل خاص، إذ تمثل الجسر الذي يربط الأجيال الحالية والقادمة بتاريخهم وثقافتهم الأصيلة، وهي العناصر التي تمثل الركيزة الأساسية التي ننطلق منها نحو المستقبل، محافظين على تراثنا العريق بجوانبه المادية والمعنوية.

وفي نفس الإطار، قال الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي، رئيس دائرة التنمية السياحية في عجمان، إن إمارة عجمان وبفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، تسجل حضوراً مميزاً بما تمتلكه من متاحف تراثية مواكبة لأحدث التطورات والتقنيات في العالم.

مؤكداً أن الإمارة تجاوزت المفهوم التقليدي للعمل المتحفي ووصلت إلى آفاق أوسع تسهم في إيصال رسالة التراث التقليدي إلى الأجيال القادمة.

وأكد أن متحف عجمان، والذي يعتبر أكبر متاحف الإمارة، له أهمية كبيرة للأسرة الحاكمة وللمواطنين، حيث عاش صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي فترة طويلة من طفولته وشبابه فيه، كما يعد واحداً من أكثر الأماكن التاريخية زيارةً في الإمارة لما يحتويه كذلك على مجموعة مذهلة من القطع الأثرية والأحافير المكتشفة في المنطقة.

وأضاف أن الحلة الجديدة لمتحف عجمان تهدف إلى زيادة الوعي بدور التاريخ الحضاري وأهمية الحفاظ على الموروث التراثي للإمارة، لتجسد بذلك الرسالة الرئيسية للمتحف والمعاني الرمزية له.

25 قسماً

يحتوي المتحف على 25 قسماً، منها غرفة صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، التي قضى الحاكم فيها سنوات طويلة من طفولته وشبابه، وقسم السوق الشعبي، والطب التقليدي والتداوي بالأعشاب، والمطبخ القديم، وغرفة المعيشة، وقسم متخصص بصيد السمك والغوص على اللؤلؤ والزراعة.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/uae/news/2022-04-26-1.4422433

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single