آخر الأخبار العاجلة

حظرته بريطانيا عام 1818.. سريلانكا تستعيد فنها القتالي الممنوع تصاميم مميّزة وعصرية من النظارات أيـن تـذهــب.. «كانيا باي تاموكا» تُعيد فتح أبوابها لهذا الموسم «ETRO» تُطلق حقيبة LOVE TROTTER الجديدة «Nike» تضم صوتها إلى صوت الأطفال «دبي للرياضات الرقمية 2022».. أسبوعان من التشويق في «مدينة إكسبو» تدابير لمنع احتشاء عضلة القلب عند الرجال كبسولة تنقل الأنسولين إلى الأمعاء ندب الخبرة في الدعاوى التجارية محاكم دبي تبرئ ذمة «خليجي» من ديون ورّطه فيها شقيقه

image

أشاد معالي الشيخ عبد الله بن بيه رئيس مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي، بدور المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، في نشر قيم الإسلام الداعية لخير الإنسانية، وفي إطلاق المبادرات الناجحة التي تتسق مع روح الأديان وتستجيب لحاجات الإنسان.

جاء ذلك في كلمة ألقاها معاليه في الجلسة الافتتاحية لـ “ملتقى القيم المشتركة بين أتباع الأديان” الذي عقد بالرياض، أمس، بدعوة من رابطة العالم الإسلامي، وبمشاركة عدد كبير من ممثلي الأديان المختلفة والناشطين في مجال الحوار ونشر ثقافة السلام والتسامح.

وأكد أن مكانة المملكة كمهد للإسلام وما تتمتع به من رصيد عظيم من المصداقية والثقة لدى الجميع، تؤهلها للأمانة على المقدسات، وتمثيل الموقف الإسلامي المعتدل، القائم على التفاعل البناء مع الحضارات الإنسانية كلها، انطلاقاً من المشتركات القيمية، خدمة للسلام وبحثاً عن أسباب الوئام.

واعتبر معاليه أن ملتقى الرياض خطوة غير مسبوقة في إطار مسيرة النهضة التي تشهدها المملكة تعكس الإيمان الصادق بقيم التعاون على الخير والوعي العميق بوحدة المصير والمسار.

ونوه معاليه في ختام كلمته بجهود رابطة العالم الإسلامي برئاسة معالي الشيخ الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى في الاضطلاع بواجب الوقت، في الدعوة إلى السلام ونشر روح الوئام بين الأنام، ونشر التأويل الصحيح والرواية الصحيحة لديننا الإسلامي الحنيف، المرتكزة على قيم الخير والسلام والرحمة الشاملة.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/uae/news/2022-05-12-1.4433088

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single