آخر الأخبار العاجلة

دراسة بحثية: التعرض لمصابيح الليد البيضاء يسبب مخاطر صحية متزايدة !دمى مصنوعة من أعقاب السجائر.. لأجل بيئة نظيفة قرقاش من منتدى الإعلام العربي: الإمارات متفائلة.. والأولوية للاقتصاد في المرحلة المقبلة دمى من أعقاب السجائر لأجل بيئة نظيفة! حكومة الإمارات تعزز التعاون مع الشركات العالمية لتسريع التحول الرقمي دراسة تؤكد أن بعض ملوثات الهواء تزيد خطر الإصابة بسرطان الثدي ظاهرة فلكية ممتعة تشهدها سماء مصر اليوم دراسة بريطانية تكشف أكثر الأمراض شيوعا بعد عامين من الإصابة بكورونا أعطتهما وصفة خاطئة.. توقيف صيدلانية تسببت بوفاة طفلتين بالإسكندرية غوغل يحتفي بالمعلّم في يومه العالمي

image

مساحة خضراء تخصصها «البيان» أسبوعياً، التزاماً منها بدعم جهود الاستدامة، يتفيأ ظلالها هواةُ الزراعة المنزلية ليتعرفوا على المعلومات الإرشادية الخاصة بالأساليب المنوعة للحصول على أشجار مثمرة ومنتجات من الخضراوات، وبعض الأساليب المستدامة لتوفير الطاقة أو إعادة التدوير، ويقفوا كذلك على خبرات الهواة الذين نجحوا في مكافحة الآفات بمبيدات عضوية أو صنعوا منتجات غذائية عضوية لأشجارهم.

كشف الخبير الزراعي علي سالم الظنحاني أنه نجح في زراعة 3 أنواع من الموز وهي: «الفريضي» و«البرشي» ويوجد موز يسمى «كاب ركبه» ويبلغ طوله متراً، وبعض الناس يطلقون عليه القزمي، ويثمر وهو في هذا الطول والموز يحب المناطق الرطبة، كالساحل الشرقي في الدولة وحتى المدن الساحلية لرأس الخيمة وبقية الإمارات وصولاً لإمارة دبي وأبوظبي، وأيضاً إذا توفرت البيوت المحمية فسوف تتوفر بيئة ملائمة لنجاح زراعة الموز.

وبحسب الخبير الزراعي أنه عندما تصل ثمار الموز لمرحلة النضوج عندها علينا عند فصل العذق بأن نزيل الأم وهو يتكاثر بالفسائل لأن بذور الموز المتوفرة في الثمرة صعب أخذها أو تجميعها، ومن حسنات هذه الشجرة أننا نستطيع أن نزرعها في أي وقت، وتثمر حسب عمرها ووقت زراعتها وبحيث يمكن أن نجد الثمار في الشتاء أو الصيف.

مراحل

وأكمل الخبير الزراعي: من يرغب في زراعة هذه الشجرة لن يجد صعوبة في ذلك، لأنه لن يحتاج لجهد كبير، فهو ليس مثل المحاصيل الأخرى كالطماطم والخيار أو البطاطا الحلوة أو بقية المحاصيل، فقط نقوم بزراعة مباشرة بعد حفر ما يقارب فوت للشتل، ونسقي مباشرة غمر وبعد عشرين يوماً إلى شهر نبدأ في عملية التسميد، وبإمكاننا أن نسمد على مراحل كل 15 يوماً أو 20 يوماً ولكن مع مراعاة أن نخفف كمية التسميد في الصيف والري بمياه عذبة وليست مالحة، وأهلنا الأولون يقولون: إن الموز يحب «الغتل وليس القتل» ويعني ذلك أن تكون المياه تحته متوفرة وأفضل وقت لزراعته هو أن يزرع مساءً وفي طقس رطب وبإمكاننا إن كنا في منطقة قليلة الرطوبة أن نزرع تحت ظل وفي بيوت بلاستيكية.

سهولة

وأضاف الظنحاني: علينا أن لا ننسى أنه حتى وإن كان الطقس شتاءً فيجب أن نسقي يومياً بحيث لا يجف الحوض، ولا يحتاج الموز مختصين أو مهندسين أو أصحاب خبرة، فهو سهل في زراعته وفي رعايته، ولأننا قريبين من السواحل فإن لدينا كمية من الرطوبة مناسبة لشجرة الموز. وأيضاً تنجح زراعته في أي تربة خاصة أن لدينا مناطق حصوية وأيضاً التربة الرملية أو الطينية. وثمار الموز يعتمد حجمها عند قطفها على العمر والعناية بالشجرة، وحتى في الأشجار الأخرى مثل النخيل إن وجدت عناية مناسبة تعطي بشكل جيد جداً، وإن وجدنا الثمر ضعيفاً فإن ذلك يعود لطريقة الرعاية من ري وتسميد أو أن حول الشجرة أشجاراً أخرى تضايقها وتزاحمها.

التسميد المنتظم

وقال علي سالم الظنحاني: التسميد المنتظم ينفع شجرة الموز كثيراً وإن خرجت فسيلة جديدة فإن علينا أن نقطعها، فتخرج لنا فسائل قوية. وأيضاً هناك ما يسمى بعملية «التبديل» وهي أن نقوم بنقل مكان الموز من بعد 3 إلى 4 سنوات إلى مكان آخر، فذلك يعمل على تنشيط الجيل الجديد، والأفضل لمن يزرع في محميات أن يعطي أشجار الموز كمية كافية من الشمس في الشتاء، وذلك بتوفير مكان تعم فيه أشعة الشمس من أعلى أشجار الموز، وأسهل زراعة هي زراعة الموز فهو لا يحتاج للعناية بشكل كبير وهو من الأشجار المحببة وهو من أفضل أنواع السحور في رمضان.

وأضاف الخبير الزراعي: أنصح بزراعة الموز في الشوارع والحدائق وليس فقط في حديقة المنزل فهو غير مكلف في عملية الزراعة، ومن يرغب في الحصول على شجرة موز يبلغ طولها 5 أمتار فإن عليه بالموز العربي البرشي وحجم الثمرة ربما يبلغ ما يقارب فوت، وحجم العذق ربما يصل إلى ما يقارب 100 كيلو.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/uae/news/2022-08-11-1.4492579

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single