آخر الأخبار العاجلة

الدفاع المدني بدبي يسيطر على حريق ببناية 14 طابقاً في مباراة شهدت أحداثاً مثيرة للجدل .. بني ياس يحرم الجزيرة من رقم جديد مجلس الصحة الخليجي: المضادات الحيوية لا تفيد مع نزلات البرد التي تسببها الفيروسات تعافي مبيعات السيارات في فرنسا الشارقة ينفرد بصدارة دوري أدنوك بثلاثية في خورفكان فيستارا الهندية للطيران تطلق رحلاتها بين أبوظبي ومومباي «البلديات والنقل» بأبوظبي ترشح 33 موظفاً لبرنامج قادة المستقبل «المعاشات» تشارك في اجتماع اللجنة الفنية لأجهزة التقاعد المدني بدول الخليج حملة للتبرع بالدم في مجمع دبي للعلوم الإمارات والصين انطلاقة اقتصادية على طريق الحرير

image

مساحة خضراء تخصصها «البيان» أسبوعياً، التزاماً منها بدعم جهود الاستدامة، يتفيأ ظلالها هواةُ الزراعة المنزلية ليتعرفوا على المعلومات الإرشادية الخاصة بالأساليب المنوعة للحصول على أشجار مثمرة ومنتجات من الخضراوات، وبعض الأساليب المستدامة لتوفير الطاقة أو إعادة التدوير، ويقفوا كذلك على خبرات الهواة الذين نجحوا في مكافحة الآفات بمبيدات عضوية أو صنعوا منتجات غذائية عضوية لأشجارهم.

تعد ثمرة الباذنجان من الخضار المرغوبة لدى معظم شعوب العالم، وتدخل في وصفات كثيرة وتصنع منها أطباق متنوعة، وتمتاز بالسعرات الحرارية القليلة ومفيدة في الوقت ذاته. وفي الدولة تزرع ثمرة الباذنجان بكميات كبيرة وتنجح زراعتها نظراً لأنها غير متطلبة ولا تحتاج الكثير من العناية، وبالإمكان زراعتها بطرق عدة، كما يمكن لمحبي الزراعة الحصول عليها من المشاتل والمحلات الزراعية.

ويقول الخبير الزراعي مروان سيف راشد المزروعي من رأس الخيمة: بالإمكان زراعة الباذنجان من البذور بكل سهولة، فهي توجد في أغلب المحلات الزراعية، وتتم زراعة الباذنجان في شهر فبراير وفي شهر مايو يبدأ إنتاج الثمار ويستمر حتى شهر أكتوبر. وتمتاز شجيرات الباذنجان بقدرتها على البقاء طويلاً مقارنة ببقية النباتات، حيث بالإمكان أن تعيش لعام ونصف وتعطي إنتاجاً.

آفات

ويضيف الخبير الزراعي مروان سيف راشد المزروعي، أن شجيرات الباذنجان تتحمل الحرارة حيث تحب الشمس، ومن الآفات التي تصيب الباذنجان العناكب.

وبيّن أن زراعة الباذنجان في أي حديقة منزلية سهلة جداً، حيث نقلب التربة ونزودها بالعناصر المفيدة كالأسمدة الطبيعية ثم نضع البذور ويكون الري حسب تربة المنطقة. وبالنسبة لأغلب المناطق في الدولة فإننا نروي يومياً بالتنقيط.

أنواع

وتابع مروان المزروعي: نستخدم في مزرعتنا سماد الأغنام لكل المنتجات ولكن لا نستخدمه مباشرة، إذ علينا معالجته حيث نضعه في أحواض ونضيف له كميات من المياه حتى نقضي على أي أمر ضار قد يكون فيه ويبقى لـ 3 أشهر في الماء، ونلجأ للمبيدات العضوية حفاظاً على صحة من يتناول المزروعات، ونحن نزرع 3 أنواع من الباذنجان وهي ذات أحجام مختلفة. وكل إنسان له ذوق بالنسبة لما يفضل أن يتناوله. فالبعض يفضل الباذنجان الصغير ولذلك يقطف قبل اكتمال النمو، والبعض يفضل الباذنجان كبير الحجم.

وحول أفضل طريقة لزراعة الباذنجان، بيّن الخبير الزراعي مروان المزروعي أن أفضل طريقة أن نقوم بتجفيف بعض ثماره لاستخراج البذور، وتعتبر الأفضل لنعرف نوع ومذاق ما قمنا بزراعته. وأنصح أن نستعين بهذه الطريقة مع بقية أنواع الخضروات.

فوائد

وأضاف الخبير الزراعي، لا يخفى علينا فوائد هذه الثمار ومنها نصنع العديد من الأطباق، حيث من المعروف في الإمارات أنها تدخل في طبق «المرق»، واليوم أغلب الأسر تصنع منه أطباقاً عربية كـ«المحاشي» ومنه ما يشوى لنصنع «المتبل»، ومنه ما يتم تحويله إلى مخلل ويبقى لشهور كثيرة، وللباذنجان فوائد كثيرة للجسم.

مساحات

وبيّن المزروعي أن هناك أنواعاً ربما تكون ثمارها ذات مرارة، ولذلك يفضل وضعها لفترة في الماء للتخلص من المذاق المر. ولزراعة الباذنجان علينا أن نجهز مكاناً في المنزل ونترك مسافات لأن هذا النوع يتقارب عندما يكبر، وتعتبر هذه الشجيرات جميلة قبل وبعد الإثمار ولها أوراق خشنة وأزهار بنفسجية اللون، ويمكن لمن يرغب في زراعتها في أحواض أن يحصل على صور جميلة لتلك الأحواض.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/uae/news/2022-09-17-1.4516322

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single