آخر الأخبار العاجلة

شاب أميركي يسبح 45 دقيقة وسط الإعصار لانقاذ والدته علامة غير متوقعة تشير إلى وجود مشكلة بالكبد دراسة مناخية تتوقع حدوث جفاف في نصف الكرة الشمالي كل 20 عاماً النيابة تأمر بالتحقيق بعد العثور على هياكل عظمية أسفل مستشفى بالقاهرة مصر: الطلاب يرقصون في الفصل على أغاني المهرجانات فماذا كان عقاب مدير المدرسة ؟ هل لسمير صبري ابن ؟ أخيراً القضاء يحسم الشائعات ويجيب على السؤال آمبر هيرد مفلسة .. وباعت بيتها لتدفع للمحامي شمالي يهرب إلى كوريا الجنوبية.. ثم يعيده شوقه لأمه الحاسة السادسة تقود مليارديراً إلى كسب الملايين من أسهم توتير خلال أشهر فقط وصول طاقم من سبيس إكس إلى محطة الفضاء الدولية.. فيديو

image

عالج مركز أبوظبي لإدارة النفايات (تدوير أكثر من مليون و860 ألف طن من النفايات بينها 88 ألفاً و382 طناً من النفايات الطبية والخطرة والتعامل مع 50 ألف طلب لمكافحة آفات الصحة العامة في إمارة أبوظبي وذلك خلال النصف الأول من العام الجاري.

ونجح المركز خلال النصف الأول من العام الجاري في تحويل 34% من إجمالي النفايات في إمارة أبوظبي بعيداً عن المطامر، حيث نجح في تحويل 50% من إجمالي النفايات الناتجة عن أعمال الهدم والبناء و93% من النفايات الخطرة و3% من النفايات الخضراء و6% من النفايات الحيوانية بعيداً عن المطامر وذلك في إطار جهود المركز المستمرة وبما ينسجم مع مستهدفات إمارة أبوظبي 2030.

كما شملت الإنجازات التي حققها المركز خلال النصف الأول من العام الجاري توقيع عقود تشغيلية لخدمات مكافحة آفات الصحة العامة وخفض الآفات الناقلة للأمراض واعتماد نظام الموافقات الإلكترونية لشهادات عدم الممانعة للمرافق والبنى التحتية لإمارة أبوظبي إلى جانب الحملات التوعوية.

وقال الدكتور سالم خلفان الكعبي مدير عام مركز أبوظبي لإدارة النفايات (تدوير) بالإنابة إن المركز برهن من خلال الإنجازات التي حققها خلال النصف الأول من العام الجاري فعالية دوره ومكانته المحورية في بناء نظام مستدام لإدارة النفايات ومكافحة آفات الصحة العامة بإمارة أبوظبي لضمان الحفاظ على نظافة إمارة أبوظبي ومظهرها العام وذلك بما ينسجم مع خطط العمل المدروسة التي يضعها المركز ليضمن من خلالها تقديم خدمات ذات قيمة للمجتمع«.

وأضاف:»تواصل فرق العمل في المركز والتي تضم نخبة من الكفاءات والخبرات المختصة جهودها لإيجاد المزيد من الحلول التي تسهم في تحقيق الاستدامة من خلال الحفاظ على الموارد الطبيعية وخلق مجتمع واعٍ يسهم في تقليل إنتاج النفايات وتحويلها إلى رافد اقتصادي لإمارة أبوظبي لخلق بيئة آمنة وصحية ومستدامة«.

ويواصل مركز أبوظبي لإدارة النفايات»تدوير” جهوده في معالجة وإعادة تدوير النفايات بأنواعها المختلفة وتعد النفايات الطبية والخطرة من أبرز النفايات التي يتم معالجتها من قبل المركز وذلك باتباع أفضل الحلول والممارسات المعتمدة عالمياً في هذا المجال وذلك من خلال محطاته الثلاث الموزعة في إمارة أبوظبي، حيث يقوم المركز بجمع ونقل ومعالجة كافة النفايات الطبية في الإمارة الناتجة عن المستشفيات والعيادات ومراكز الرعاية الصحية والصيدليات والمؤسسات التعليمية وغيرها ويتم حرق النفايات في درجات حرارة عالية تصل إلى 1200 درجة مئوية وذلك مع اتباع أفضل الممارسات البيئية والصحية المطبقة في الدولة.

وتماشياً مع رؤية الإمارة لتحقيق الأهداف البيئية المتعلقة بالإدارة السليمة للنفايات وإعادة تدويرها وتحويلها بعيداً عن المطامر قام المركز خلال النصف الأول من هذا العام بإعادة تدوير ما يقارب 29 ألف طن من المخلفات الزراعية والحيوانية والتي أسهمت بإنتاج ما يقارب 13 ألف طن من السماد العضوي، بالإضافة إلى إنتاج نحو مليون و200 طن من الحصى المعاد تدويره من مخلفات الهدم والبناء في إمارة أبوظبي خلال النصف الأول من العام الجاري.

وبلغ إجمالي النفايات القابلة لإعادة التدوير التي تم جمعها من مراكز تجميع المواد القابلة للتدوير خلال النصف الأول من العام الجاري 39 طناً من النفايات شكلت المواد الورقية والمصنوعة من الكرتون نحو 67% منها إلى جانب النفايات البلاستيكية والخشبية والملابس والأدوية منتهية الصلاحية والبطاريات المستعملة والمعادن وعلب الألمنيوم والمواد الزجاجية وغيرها.

وفيما يتعلق بآفات الصحة العامة انخفضت نسبة الإصابة بالآفات الناقلة للأمراض إلى 1.9 % وهي أقل من الحد الأدنى المسموح به 5% وانخفضت نسبة الإصابة بالبعوض إلى 1.4% وذلك من خلال زيادة أعداد مصايد البعوض الذكية والتي وصل عددها إلى 640 مصيدة موزعة في إمارة أبوظبي كما تلقى المركز 50 ألف طلب لمكافحة الآفات الناقلة للأمراض والآفات المزعجة والآفات الخطرة والحيوانات السائبة والتي تم التعامل معها وفق أفضل الممارسات العالمية المعتمدة في هذا المجال.

ورصد المركز نحو 1095 حالة رمي عشوائي للمخلفات الصلبة و5248 حالة تفريغ عشوائي لمخلفات الصرف الصحي في إمارة أبوظبي.

كما نظم المركز نحو 21 حملة توعوية في إمارة أبوظبي شملت زيارات ميدانية لمؤسسات تعليمية وجهات حكومية مختلفة استفاد منها أكثر من 14 ألف شخص من أبوظبي والعين والظفرة وذلك بما ينسجم مع حرصه على رفع مستوى الوعي البيئي بأهمية التعامل السليم مع النفايات وتطبيق الطرق الصحيحة للتخلص منها والمحافظة على البيئة.

كما اعتمد مركز أبوظبي لإدارة النفايات (تدوير) خلال العام الجاري 2022 نظام الموافقات الإلكترونية لشهادات عدم الممانعة للمرافق والبنى التحتية لإمارة أبوظبي في جميع الطلبات التي تتطلب المراجعة الفنية من قبل المختصين بإصدار الموافقات ذات الصلة بمشاريع البناء والتشييد وتطوير البنية التحتية.

وفي شهر مارس 2022 أعلن مركز أبوظبي لإدارة النفايات (تدوير) عن تطبيق تقنية إنترنت الأشياء (IoT) في محطة معالجة مخلفات الهدم والبناء بمنطقة الظفرة في أبوظبي في خطوة تعد الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط.

وشهدت إنجازات المركز خلال النصف الأول من العام 2022 توقيع أربعة عقود تشغيلية بقيمة 235 مليون درهم إماراتي وذلك بما ينسجم مع المستهدفات الاستراتيجية للمركز والرامية إلى تقديم خدمات ذات قيمة مضافة للمتعاملين والمجتمع والتخلص السليم والآمن من النفايات وفقاً للمعايير والممارسات المعتمدة، وبناء الشراكات الفعالة.

وشملت العقود عقد إدارة وتشغيل وصيانة ومراقبة والتحكم في مطامر النفايات الخاضعة للرقابة في مدينة العين ومنطقة الظفرة وعقد إدارة وتشغيل وصيانة ومراقبة والتحكم في مطمرة حميم للنفايات الخاضعة للرقابة ومحطة نقل النفايات البلدية الصلبة والنفايات التجارية والصناعية، بالإضافة إلى عقود تشغيلية جديدة لخدمات مكافحة آفات الصحة العامة في مدينة العين.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/uae/news/2022-09-11-1.4512375

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single