image

شهد معالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء، وسعيد العطر مساعد وزير شؤون مجلس الوزراء للمشاريع الاستراتيجية رئيس المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة، تخريج دفعة جديدة من خبراء الاتصال الحكومي.

والذي ينظمه المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات ضمن جهود حكومة دولة الإمارات في تعزيز مهارات فرق العمل وتمكين الكوادر الوطنية على المستوى الاتحادي، عبر برامج تدريبية شاملة ومتكاملة، وذلك ضمن استراتيجية المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات لتطوير قطاع الاتصال الحكومي الاتحادي.

واختتم البرنامج دورته الجديدة بتخريج 26 خبيراً في مجال الاتصال الحكومي، حيث يهدف البرنامج التدريبي المتخصص والمتكامل في الاتصال الحكومي لإعداد كوادر وطنية مؤهلة لقيادة قطاع الاتصال الحكومي في الدولة ومواكبة أحدث التوجهات والممارسات العالمية المتبعة في هذا المجال.

ويركز البرنامج بشكل كبير على مجموعة من المحاور التي يأتي في مقدمتها تطوير المحتوى، وتزويد المنتسبين بالمهارات الحديثة في كافة جوانب الاتصال الحكومي، وتطوير الحملات الإعلامية بوصفها أداة لا غنى عنها لإبراز المبادرات والمشاريع الحكومية الكبرى.

3 مراحل تدريبية

وشمل البرنامج، الذي يُعد أول برنامج تدريبي متكامل في الاتصال الحكومي، 3 مراحل تدريبية متخصصة تخللها عدد من ورش العمل والجلسات التفاعلية، وعدد من الجلسات التدريبية في المملكة المتحدة وتحديداً في مكتب الاتصال الحكومي البريطاني وكلية لندن للأعمال وذلك ضمن المرحلة الثالثة من الدورة الحالية للبرنامج، حيث اطلع المنتسبون من فرق وقادة الاتصال الإماراتيين في مختلف الجهات الحكومية الاتحادية على أحدث توجهات وممارسات الاتصال الحكومي في أرقى الجهات الأكاديمية والحكومية في المملكة.

وأكدت خديجة حسين، المدير التنفيذي لقطاع الاتصال الحكومي في المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات، بهذه المناسبة، أن البرنامج ومنذ إطلاقه استطاع أن يحقق مخرجات ناجحة، تواكب تطلعات وتوجهات قيادة دولة الإمارات، المتمثلة في توفير الدعم والتمكين للكوادر الوطنية في دولة الإمارات وتعزيز مهاراتهم والارتقاء بأدائهم، بما يرسخ مكانتهم الفاعلة كشريك أساسي في مسيرة التقدم والريادة على المستويات المحلية، والإقليمية والعالمية.

مهارات

وأضافت: «نعيش اليوم في عالم متسارع الأحداث والمتغيرات، مما يتطلب مجهوداً إضافياً في القطاعات الحيوية والاستراتيجية كافة، وهو ما ينطبق على قطاع الاتصال الحكومي، واستجابة للتحديات والمتغيرات السريعة، جاءت فكرة برنامج خبراء الاتصال الحكومي، التي استطعنا من خلالها تدريب وتأهيل أكثر من 170 خبيراً في الاتصال الحكومي على مستوى الدولة، وتمكينهم بالأدوات والمهارات المطلوبة لإعداد وتنفيذ الاستراتيجيات والخطط الاتصالية الناجحة والمبتكرة».

ويستهدف البرنامج تطوير قطاع الاتصال الحكومي ورفد مديري وأخصائيي الاتصال في مختلف جهات الحكومة الاتحادية بأحدث الأساليب والتوجهات على المستويين النظري والعملي. كما يسعى البرنامج من خلال التعاون من مجموعة من خبراء الاتصال العالميين إلى صقل مهارات ومعارف موظفي الاتصال الحكومي لتمكينهم من التعامل بشكل إيجابي وفعال مع مختلف المواقف والتحديات.

وتضمنت الزيارة التي استمرت على مدار 4 أيام، لقاء مع ألكس إيكن، المدير التنفيذي لمكتب مقر رئاسة الوزراء البريطاني، إلى جانب عدد من خبراء الاتصال الحكومي البريطانيين، اطلع خلالها المشاركون على استراتيجية المكتب، وأهم أساليب الاتصال الداخلي، وإدارة أزمات الاتصال، فضلاً عن التعرّف على آليات تطبيق أساليب الاتصال الحديثة.

ويسعى برنامج خبراء الاتصال الحكومي إلى تمكين المنتسبين من قادة وفرق اتصال حكومي من مختلف الجهات الحكومية في الدولة، ودعمهم بمجموعة من الأدوات والأساليب المتبعة، إضافة إلى تعريفهم بأفضل الممارسات المتبعة عالمياً في هذا المجال. واختتمت الدورة الحالية، بقيام المنتسبين بعرض مشاريعهم والتي تضمنت خططاً اتصالية متكاملة وشاملة حول عدد من القضايا ذات الأولوية، بالاستفادة من الخبرات والمعارف التي اكتسبوها خلال فترة مشاركتهم في البرنامج.

تابعنا على Tiktok

أضغط على زر المتابعة وتابع كل جديد

This will close in 20 seconds