آخر الأخبار العاجلة

ولادة نادرة لـ3 توائم إماراتيين غير متشابهين بمستشفى برجيل بالشارقة رئيس الدولة ومحمد بن راشد يهنئان رئيس تركمانستان بذكرى استقلال بلاده حل سحري بسيط للتخلص من الوزن الزائد مصر تعلن عن إنشاء أكبر مركز إقليمي لزراعة الأعضاء ناسا تعلن نجاح اصطدام المركبة الفضائية بكويكب بقصد تحويل مساره (فيديو) ماذا يعني انبعاث رائحة تشبه البيض الفاسد من الفم؟ شاهد.. وفاة مأساوية لطيارين خلال استعراض جوي فرار 145 سجينة من سجن للنساء في هايتي معرض رسوم أطفال أوكرانيا.. يحط في ألمانيا مدينة إكسبو دبي.. «ما أحلى الرجوع إليها»

image

أكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، رئيس اللجنة الوطنية العليا للإشراف على أعمال التحضير لمؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ في دورته الثامنة والعشرين /COP28/ أن دولة الإمارات ستتخذ، في مسيرتها نحو المؤتمر المناخي العالمي الذي تستضيفه عام 2023، نهجاً يتّسم بالطموح العالي والسعي إلى مشاركة واحتواء الجميع والتركيز على التوصل إلى حلول فعالة لتداعيات ظاهرة التغير المناخي.

وشدد سموه على أن الإمارات ستتعاون بشكل وثيق مع جمهورية مصر العربية الشقيقة التي ستستضيف الدورة السابعة والعشرين لمؤتمر الأطراف في شرم الشيخ في نوفمبر، لدعم الزخم من أجل إحراز مزيد من التقدم في العمل المناخي.

جاء ذلك خلال ترؤس سموّه اليوم، الاجتماع الرابع للجنة حيث ناقشت جميع العناصر الاستراتيجية والفنية والإدارية المتعلقة بالمؤتمر. وتنبع الأهمية الخاصة للدورة الثامنة والعشرين من مؤتمر الأطراف /COP28/ المقرر انعقادها في دولة الإمارات من كونها ستشهد -لأول مرة منذ اتفاقية باريس عام 2015- إجراء “التقييم العالمي”، وهو تقرير متكامل لتقييم التقدم المحرز في تحقيق الأهداف المناخية العالمية الرئيسية.

وقال سموه: “ستستفيد دولة الإمارات من كونها طرفاً موثوقاً قادراً على حشد الجهود وجمع العالم وتوفيق الآراء لضمان أن تكون أصوات كل أصحاب المصلحة المعنيين مسموعة في مؤتمر الأطراف /COP28/ للتوصل إلى إجماع عالمي من أجل تحقيق تقدم فعلي في العمل المناخي. وستستفيد دولة الإمارات أيضاً من سجلها الحافل في مجال التكنولوجيا النظيفة المبتكرة لتقديم حلول من أجل تنمية مستدامة تقود إلى مزيدٍ من الفوائد الاجتماعية والاقتصادية للجميع”.

ويأتي اجتماع اللجنة الوطنية العليا قبل انعقاد مؤتمر الأطراف COP27 الذي تستضيفه جمهورية مصر العربية في نوفمبر المقبل، وسط دعوة عالمية إلى رفع الطموح والتركيز على تنفيذ الإجراءات المطلوبة لنجاح العمل المناخي.

وسيعمل وفد دولة الإمارات إلى مؤتمر الأطراف COP27 على الإنصات لآراء الجميع واستيعاب الأولويات المتباينة للمجتمع الدولي بشكل أفضل.

وتتضمن الموضوعات الأساسية على جدول أعمال المؤتمر في شرم الشيخ الجهود المبذولة للتخفيف من آثار تغير المناخ، والتكيف مع تأثيراته، والحاجة إلى زيادة التمويل المطلوب للعمل المناخي، والوضوح بشأن كيفية معالجة الخسائر والأضرار.

وقال معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة ، المبعوث الخاص لدولة الإمارات للتغير المناخي، نائب رئيس اللجنة الوطنية العليا لمؤتمر الأطراف /COP28/: “إن القيادة الرشيدة وجهت وفد دولة الإمارات إلى مؤتمر الأطراف /COP27/ بالتركيز على دعم رئاسة المؤتمر المصرية والبناء على جهودها لتسريع عملية التنفيذ. وتؤمن دولة الإمارات أن العمل المناخي الفعال لديه القدرة على خلق صناعات جديدة ومهارات جديدة ونمو اقتصادي مستدام وبعيد المدى، وكجسر يربط شمال العالم وجنوبه، ستواصل دولة الإمارات أيضاً دعم البلدان والمجتمعات الأكثر ضعفاً وتعرضاً لتداعيات تغير المناخ والتأكيد على ضرورة حمايتها”.

وتماشياً مع التزام الدولة بأن يكون تمثيلها ومشاركتها في جميع المحافل محتوياً للجميع، أكدت اللجنة أيضاً أن وفد دولة الإمارات إلى مؤتمر الأطراف /COP27/ في شرم الشيخ، ونهجها لمؤتمر الأطراف /COP28/ في الإمارات، سيشمل مشاركين من القطاعين العام والخاص، إلى جانب أفراد من النساء والشباب والمجموعات التي لا تحظى عادة بالتمثيل الكافي.

– اللجنة الوطنية العليا لمؤتمر الأطراف /COP28/ الذي تستضيفه دولة الإمارات في عام 2023.

تضم اللجنة الوطنية العليا للإشراف على أعمال التحضير لمؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ في دورته الثامنة والعشرين /COP28/ عدداً من الوزراء والمسؤولين من مختلف القطاعات الحكومية لضمان العمل وفق نهجٍ شامل يستهدف تنسيق الجهود وتكاملها بين القطاعات المختلفة في الدولة على المستويات الاستراتيجية والدبلوماسية والسياسية والاقتصادية والفنية والتنظيمية للتحضير لمؤتمر الأطراف الثامن والعشرين.

وتشمل اللجنة في عضويتها كل من: معالي محمد بن هادي الحسيني وزير الدولة للشؤون المالية ومعالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي ومعالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية و معالي مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري وزيرة التغير المناخي والبيئة ومعالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير دولة للتجارة الخارجية ومعالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب ، ومعالي محمد عبدالله الجنيبي، رئيس الهيئة الاتحادية للمراسم والسرد الاستراتيجي؛ ومعالي الفريق عبدالله خليفة المري، قائد عام شرطة دبي، ومعالي الفريق طلال حميد بالهول الفلاسي مدير عام جهاز أمن الدولة بدبي، ومعالي اللواء ركن طيار فارس خلف المزروعي، قائد عام شرطة أبوظبي؛ ومعالي مطر محمد الطاير، المدير عام ورئيس مجلس المديرين لهيئة الطرق والمواصلات في دبي، وسعادة راشد سعيد العامري، وكيل وزارة ديوان الرئاسة؛ وسعادة اللواء الركن خليفة حارب الخييلي، وكيل وزارة الداخلية؛ وسعادة هلال سعيد المري، المدير العام لدائرة السياحة والاقتصاد في دبي، وسعادة سيف سعيد غباش، مدير عام مكتب أبوظبي التنفيذي، وسعادة الدكتور جمال الحوسني، ممثلاً عن المجلس الأعلى للأمن الوطني.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/uae/news/2022-09-13-1.4513732

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single