آخر الأخبار العاجلة

خوذة قناع لمكالمات صوتية ومرئية بعيداً عن إدراك الفضوليين إبداع الطبيعة في جبال سكورسبي سوند الجليدية.. فيديو ماسك كل يوم حكاية.. طلب مثول شركتين تتحققان من مستخدمي تويتر أمام المحكمة الطفلة جناجرة مسيرة نجاح أثبتت أن الإعاقة لا تلغي الطاقة رحيل مصممة الأزياء اليابانية هاناي موري.. سيدة الأزياء الراقية أشهى النكهات الكانتونية في «هاكاسان قصر الإمارات» القرية العالمية.. 400 فنان من العالم وآلاف العروض في موسمها الـ 27 أين تذهب.. بهجة الحياة الفرنسية في مطعم «RSVP» إلزام امرأتين تعويض رجل بـ 30 ألف درهم لدخولهما منزله دون موافقته  شرطة أبوظبي تخالف 162 سائقاً لـ «إلقاء مخلفات أثناء القيادة»

image

نبّه المستشار القانوني، الدكتور يوسف الشريف، الأفراد لإمكانية خسارة حقوقهم في نزاعات الأحوال الشخصية، بسبب جهل البعض بالقانون، واستشارة غير المختصين، مستعرضاً ضمن حلقة مصورة تبثها «الإمارات اليوم»، عبر منصاتها على مواقع التواصل الاجتماعي، قصة نزاع على حضانة أطفال بين مواطن وزوجة أميركية.

وذكر أن «مواطناً تزوج من أميركية في 2011، وأنجب منها ولدين وبنتاً (9، و7.5، و4 سنوات)، وحصلت الزوجة على الجنسية الإماراتية بالتبعية».

وأضاف أن الزوج طلقها قبل ثلاثة أو أربعة أشهر، وخلصت عدتها، ويرغب في الحصول على حــــــــــضانة أولاده منــها، باعتبــــارها غيـــــــر مسلمة.

من جانبها، ردت زوجته بالقول إنها عملت حساب هذه اللحظة، وتنازلت مبكراً عن جنسية الدولة، للاستناد لقانون الأحوال الشخصية الأميركي في أي نزاع على الحضانة، باعتبارها غير مواطنة، وبما يضمن لها الاحتفاظ بأولادها، والسفر بهم إلى دولتها، ومنحهم جنسيتها.

وأوضح الشريف أن المشرّع قرر أن يطبق قانون الأحوال الشخصية الخاص بدولة الإمارات، في أي نزاع، إذا كان أحد أطراف الدعوى مواطناً، وهو يعني أن من حق الزوج أنه يتمسك بقانون الدولة، ويطالب بحضانة الأولاد، لاختلاف ملتهم عن ملة أمهم».

وأشار إلى أن القانون في ما يتعلق بحضانة الأولاد، يقضي في المادة (145) إذا كانت الحاضنة أماً وهي على غير دين المحضون، سقطت حضانتها، إلا إذا قدر القاضي خلاف ذلك لمصلحة المحضون، على ألا تزيد مدة حضانتها على إتمامه خمس سنوات، ذكراً كان أم أنثى.

مصدر الخبر https://www.emaratalyoum.com/local-section/accidents/2022-04-22-1.1624012

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single