آخر الأخبار العاجلة

تلاميذ مدرسة ابتدائية في الصين.. يأكلون مما يُنتجون ويبيعون الفائض في السوق تصادم بين طائرتين بمطار هيثرو جهاز لتتبع مراحل النوم من أمازون طفل لبناني يبهر متابعيه على مواقع التواصل جيمس بوند.. 60 عاماً من الدهشة إياد الريماوي يعود إلى دبي.. «ليلة واحدة فقط في الأوبرا» فيصل طبارة قيماً فنياً لمعرض جناح الإمارات في بينالي البندقية جيم يونج كيم: الإمارات أثبتت تفوّقها العالمي في تجاوز الأزمات تداعيات التغير المناخي حاضرة في «الاتصال الحكومي» «الصحة» تعيد السمع إلى 55 طفلاً بكلفة 8.2 ملايين درهم

image

أكد أحمد سلطان الجابر عضو المجلس الوطني الأسبق لـ«البيان» أن كلمة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، إلى أبنائه وإخوانه شعب دولة الإمارات والمقيمين على أرضها الطيبة، تمثل خارطة طريق لخطط التنمية المستدامة للدولة، ونقطة تحول تاريخية تمهد لانطلاقة قوية نحو الخمسين المقبلة، وبخطوات ثابتة لتستكمل فيها دولة الإمارات ما حققته من مكتسبات وإنجازات على كافة المستويات، ولتواصل نجاحها وريادتها التي وضع حروفها الأولى المغفور له، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والذي سار على دربه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، في مسيرة النهضة والبناء.

وقال الجابر: بحكمة القائد المستنير تناول صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، إنجازات مسيرة فقيد الوطن المغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، طيب الله ثراه، والذي رافق المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في كل مراحل البناء، فحمل أمانة الوطن بإخلاص وحكمة وأدى رسالته تجاه شعبه بأفضل صورة وترك إرثاً خالداً من العطاء لشعوب المنطقة والعالم.

وبين أن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، يسير على ذات النهج الذي رسمه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في تلمس احتياجات المواطنين عن قرب، وخير دليل زيارة سموه إلى المناطق الشمالية عقب تقلده رئاسة الدولة للقاء أصحاب السمو حكام الإمارات ولقاء المواطنين للوقوف على احتياجاتهم لتذليلها.

مكانة

وأضاف «لقد أراد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، أن يخاطب الجميع بالتأكيد على حقيقة واضحة، وهي أن الإمارات اليوم أضحت دولة قوية ومتطورة، كما تحتل مكانة سامقة بين دول العالم، وهي المكانة التي أرادها الشيخ زايد والآباء المؤسسون، طيب الله ثراهم، كما أنها تسير على ذات الحكمة والنهج والرؤية في عهد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله».

وأوضح الجابر أن دولة الإمارات ستشهد نهضة غير مسبوقة في كافة القطاعات والمجالات، فمسيرة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، حافلة بالإنجازات الكبرى، ورؤيته المستقبلية التي تشمل كل مقومات التنمية المستدامة وتشكل مرجعية استرشاديه ومنهجية عمل فريدة من نوعها، ستعزز من قدرات دولة الإمارات على مواكبة التطورات المتسارعة وترسيخ مكانتها الرائدة عالمياً، مشيراً إلى أن القطاع الاقتصادي في الدولة على موعد مع مرحلة جديدة من الازدهار والتقدم في ظل قيادة سموه الذي طالما حرص على حشد كافة الطاقات، لدعم بيئة الأعمال والاقتصاد، ووضع الخطط الاستشرافية والمبادرات المبتكرة، لتحافظ الدولة على ريادتها كوجهة استثمارية نموذجية ومركز اقتصادي عالمي.

ركائز

وأضاف الجابر أن ما يميز ركائز دولة الإمارات هو تلك القوانين والتسهيلات والبيئة الآمنة الجاذبة، وثقة المستثمرين بالمصارف في الإمارات التي تشهد باستمرار قوة ورسوخاً يمثل حالة جذب وطمأنينة تنعكس إيجاباً على المواطنين والمقيمين والمستثمرين والزوار على حد سواء، وهو ما تجلى في كلمة سموه بكل وضوح، حيث يعمل الكل ويسهم بفعالية في تنمية وازدهار اقتصاد الدولة، في ظل نهج يؤكد على أهمية القدرة التنافسية الاقتصادية وتطوير القدرات، ما أسهم في أن يكون اقتصاد الإمارات من أقوى اقتصادات العالم نمواً وتميزاً.

سعادة

وبين الجابر أن تأكيد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، أن «سعادة المواطن ورعايته ستظل الأساس في كل خططنا نحو المستقبل»، يشكل خارطة عمل مستقبلية ستعزز من مكانة الدولة على قائمة الدول العالمية الأكثر ازدهاراً على صعيد التنمية الاجتماعية، وترسخ النهج الحضاري للإمارات التي جعلت الإنسان موضع العناية والاهتمام، وأساس التقدم ومحور التنمية في مختلف القضايا الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، كما أن جميع أبناء الوطن ينظرون بعين الفخر والاعتزاز والثقة، بصفحة جديدة مشرقة في تاريخ دولتنا، ومستقبل ملؤه العطاءات الجليلة، والإنجازات العظيمة، مستقبل تواصل فيه دولة الإمارات مسيرة التقدم والريادة.

محطة جديدة

قال أحمد سلطان الجابر: إن خطاب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، يمثل محطة جديدة بكل المعايير في مسيرة التنمية والازدهار التي أرساها الآباء المؤسسون، رحمهم الله، عنوانها العريض الإيمان بقدرات أبناء وبنات الإمارات، والتأكيد على مواصلة دعم مواهب وجهود كافة القاطنين على أرض الدولة من خلال تعزيز وتنويع الفرص في شتى المجالات.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/uae/news/2022-07-18-1.4478398

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single