آخر الأخبار العاجلة

الكشف عن محطة استطلاع في آرميا 2022 تكتشف مكالمات على بعد 2.5 كيلومتر مبادرة تستعين بالحيوانات الأليفة لعلاج «ضحايا الصدمات» 792 إصابة جديدة بفيروس كورونا و688 حالة شفاء 600 ألف درهم تعويضاً لشاب أصيب في حادث مروري رجل يطالب طليقته بردّ المهر وتكاليف تجهيزات الزواج 6 أسباب وراء وفيات الحوادث المرورية في رأس الخيمة جينا لولو بريجيدا من السينما إلى السياسة في سن الـ 95 «ذا جرين بلانيت».. رحلة في الغابات الاستوائية المطيرة وسط دبي نحلة تدخل في فم رئيس وزراء كندي وتستقر ببطنه.. فيديو محمد بن زايد ومحمد بن راشد يهنئان رئيسة الهند بذكرى الاستقلال

image

تستعد فنادق دبي لاستقبال المشجعين القادمين لمشاهدة مباريات مونديال كأس العالم 2022 في قطر، والذي ينطلق يوم 21 نوفمبر ويختتم 18 ديسمبر، حيث بدأ القطاع بالفعل يشهد تزايداً في وتيرة الحجوزات لشهر نوفمبر الذي يأتي ضمن موسم الذروة السياحية في الإمارة المليء بالفعاليات والمعارض والمؤتمرات، ما يزيد التوقعات بأن تصل نسب الإشغال إلى 100 %.

قال محمد جاسم الريس، الرئيس الفخري لمجموعة وكلاء السفر والسياحة المنضوية تحت مظلة غرفة تجارة دبي، نائب الرئيس التنفيذي لوكالات الريس للسفريات والبواخر (مجموعة الريس)، إن هناك أعدداً كبيرة من المشجعين الذين سيحضرون كأس العالم ستقيم بشكل رئيسي في دبي مع السفر ذهاباً وإياباً إلى الدوحة خلال مواعيد المباريات، وقد اتضح ذلك بشكل واضح بعد إعلان فلاي دبي عن توفير 30 رحلة ذهاب وعودة يومياً بين دبي والدوحة خلال فترة بطولة كأس العالم، فبعد هذا الإعلان تسارعت وتيرة ارتفاع الحجوزات السياحية والفندقية في دبي للفترة بين 21 نوفمبر لغاية 18 ديسمبر.

وتوقع الريس أن تتراوح نسب الإشغال الفندقي في دبي بين 90 لغاية 100 % خلال تلك الفترة التي تعتبر موسماً للذروة السياحية في كل عام، وترتفع خلالها معدلات الحجوزات ومستويات الإشغال في مختلف فئات وشرائح الفنادق، ومع انطلاق مباريات كأس العالم وتدفق الحضور إلى إقامة دبي سترتفع معدلات الإشغال بشكل أكبر، وهو ما سينعكس أيضاً على زيادة أسعار الغرف الفندقية.

ولفت إلى أن مجموعة الريس للسفريات قامت بحجز رحلات إلى دبي مع غرف فندقية لمجموعات من حاملي تذاكر مباريات كأس العالم من عدة دول، موضحاً أن فترة الإقامة في دبي تمتد لعشرة أيام يتم خلالها الذهاب والعودة إلى الدوحة لحضور المباريات.

وتوقع منذر درويش، المدير التنفيذي لفندق «بلازو فيرساتشي دبي» ومؤسس «بلازو للضيافة» أن تسجل فنادق دبي معدلات إشغال كاملة في ظل الموسم السياحي الذي يبدأ من أكتوبر لغاية فبراير، بالإضافة إلى انطلاق مباريات كأس العالم، وبالتالي سيشهد القطاع السياحي والفندقي زخماً واسعاً خلال هذه الفترة.

ولفت إلى أن الطاقة الاستيعابية للقطاع الفندقي في قطر لن تكفي لاستقبال أعداد المشجعين الكبيرة خلال فترة بطولة كأس العالم، وبالتالي تشكل دبي الوجهة الأفضل لأعداد كبيرة من المشجعين من حاملي تذاكر المباريات للإقامة والسفر إلى الدوحة لحضور المباريات ومن ثم العودة إلى دبي.

وأوضح درويش أن أسعار الحجوزات منذ الآن سجلت زيادات بمعدل الضعف خلال فترة المونديال، لافتاً إلى أن القطاع الفندقي في دبي سيحظى بالحصة الأكبر من زوار كأس العالم في قطر يأتي بفضل ما تتمتع به الإمارة من سمعة عالمية مرموقة ومقومات سياحية راقية ومتكاملة بدءاً من السعة الفندقية وتنوع المنشآت الفندقية وخدمات الضيافة والسياحية ومراكز التسوق ووجهات الترفيه المتعددة.

وأشار محمد عوض الله، الرئيس التنفيذي لمجموعة تايم للفنادق إلى أن أسعار المنشآت الفندقية التابعة للمجموعة في دبي ستشهد زيادة إضافية ابتداءً من شهر نوفمبر، وذلك في ظل توقعات حصول ضغط في الطلب خلال فترة كأس العالم، لافتاً إلى أن الطلبات تتوارد منذ الآن للاستفسار عن الحجوزات. وأكد أن هذه الزيادات في الإشغالات تأتي أيضاً مع ذروة الموسم السياحي للأعمال والمعارض، فعادة ما تكون معدلات الإشغال مرتفعة وتقترب من الإشغال الكامل خلال شهر نوفمبر من كل عام. مضيفاً: «إنّ متوسط سعر الغرفة في دبي سيترفع بفضل حضور المشجعين والفرق المشاركة في كأس العالم بقطر».

وأوضح عوض الله أنّ قطر ستسمح بدخول الزوار من حاملي تذاكر المباريات فقط، وبالتالي فهناك شريحة كبيرة لن تتمكن من الدخول، فعادة ما تتابع الجماهير مجريات المتابعات من الساحات العامة والمقاهي في البلد المستضيف وليس فقط داخل الملاعب. وتوقع أن تقوم فئات كبيرة من حاملي التذاكر بالإقامة في دبي والذهاب إلى قطر لحضور المباريات ومن ثم العودة مرة أخرى، وسيتم ذلك بفضل زيادة عدد الرحلات الجوية اليومية بين دبي والدوحة.

ولفت عوض الله إلى أن مجموعة تايم للفنادق تلقت طلبات لحجز غرف للفرق المشاركة لكن لم يتم تأكيدها بعد، مشيراً إلى أن بعض الفرق والوفود المرافقة لها قد حجزت بالفعل في فنادق بدبي.

وأفاد حسني عبد الهادي، الرئيس التنفيذي لمجموعة فنادق كارلتون، بتزايد طلبات الاستفسار عن أسعار الغرف والحجوزات لفترة كأس العالم، موضحاً أنّ شهر نوفمبر عادة ما يأتي ضمن مواسم الذروة السياحية وخاصة مع انطلاق فعاليات ومعارض تجارية رئيسية، وبالتالي يسجل مستويات إشغال مرتفعة، متوقعاً أن يسهم قدوم مشجعي كأس العالم للإقامة في دبي برفع نسب الإشغال بمعدلات أكبر لتصل إلى ما بين 90 لغاية 100 %.

وأكد أنّ دبي رسخت مكانتها بجدارة كوجهة سياحية مفضلة عالمياً مع بنية تحتية متقدمة وارتباط جوي واسع ومكثف مع كافة مدن العالم، إلى جانب البنية التحتية العصرية والخدمات العامة الراقية، مما يعزز من دورها في احتضان أعداد كبيرة من مشجعي كأس العالم في قطر.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/economy/tourism/2022-08-07-1.4490424

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single