آخر الأخبار العاجلة

الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي تطلق منظومتها للشراكة المؤسسية حمدان بن محمد: نتقدم بثبات في تحقيق رؤية محمد بن راشد وصولاً إلى أعلى مستويات كفاءة الأداء والتميز الحكومي بمعايير عالمية الأردن: قتيل و21 سنة أشغال شاقة بسبب خلاف على 20 ديناراً شاروخان يطلق حملة رعاية صحية من برج خليفة قرش يسبح في شوارع فلوريدا .. (فيديو) بسبب سوء الأوضاع الإقتصادية .. لبناني يقتل ابنه بالرصاص وينتحر دبي تعزّز مكانتها العالمية وجهة رائدة في سياحة الطعام القرقاوي يعلن تفاصيل مبادرة نوابغ العرب للإشراف على 1000 نابغة عربي الصحف العمانية: زيارة محمد بن زايد للسلطنة نقلة كبرى في تاريخ علاقات البلدين حمدان بن محمد: دبي الأولى عربياً والخامسة عالمياً في مؤشر خدمات الحكومات المحلية عبر الانترنت

image

أدى تشخيص طبي خاطئ إلى وفاة شاب سعودي بعد أن تم تشخيص إصابته بالزائدة الدودية بينما كان يعاني من حصاة في “حصوة” صغيرة في المثانة أو الحالب.

وناشدت أسرة الشاب أمير الباحة ووزير الصحة بالتوجيه بالتحقيق في أسباب وفاته في مستشفى الملك فهد بالباحة بعد ما وصفوه بـ “تشخيصٍ خاطئ للزائدة الدودية”، مبينين أن إجراء عملية خاطئة كذلك من مستشفى الأمير مشاري تسببت له في جلطة بالدماغ أُدخل معها للعناية المركزة، فتأخر يومين لإحالته إلى مستشفى الملك فهد، حيث اتضح فيه سلامة الزائدة، ومعاناته فقط من “حصوة” صغيرة في المثانة أو الحالب، فبقي 20 يومًا في مستشفى الملك فهد، كما أن طلب الإحالة لمدينة الملك عبدالله كانت حالة غير طارئة والذي عدّوه خطأً آخر، فيما أكدت “صحة الباحة” عدم صحة ما ورد في تصنيف الإحالة، مفيدين بأن مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة وجّه بالتحقيق ورفع النتائج. وفقاً لموقع “سبق” السعودي.

وكان مغردون أطلقوا وسمًا بعنوان #انقذوا_علي_في_مستشفى_الباحة عن حالة المريض قبل وفاته.

وقال محمد الغامدي، شقيق الشاب: “دخل شقيقي إلى مستشفى الأمير مشاري بمحافظة بلجرشي وهو يسير على قدميه يشتكي من آلام في بطنه وذلك بتاريخ 5 رمضان الحالي، وعند عرضه على الجراح شخّص حالته بالتهاب حاد بالزائدة يستدعي عملية جراحية فورًا، وبعد خفض سيولة الدم وأثناء التوجه إلى غرفة العمليات أُصيب بجلطة في الدماغ بسبب تخفيض السيولة، علمًا بأنه مصاب بجلطة سابقة ويستخدم أدوية مسيلات الدم ولديه ملف في المستشفى ذاته بذلك”

وأضاف: “أوقفوا العملية وأُدخل العناية المركزة وأُحيل إلى مستشفى الملك فهد، ولكن متأخرًا وذلك بعد يومين، وبعد الكشف على المريض في مستشفى الملك فهد بالباحة كانت المفاجأة الثانية حيث لم يكن مصابًا بالزائدة الدودية، وهو التشخيص الخاطئ من البداية، والذي تسبب في هذا كله، وإنما “حصوة صغيرة” في الحالب أو المثانة، ومعها بدأت تتدهور حالته حتى دخل في غيبوبة”.

وأضاف: “تم رفع طلب إحالة لمدينة الملك عبدالله الطبية، ولكن لم يُدوّن حالة طارئة، وإنما روتينية، ولذلك لم يُقبل وبقيت الآمال في شفائه أو قبوله لأحد المستشفيات المتخصصة حتى فُجعنا مساء أمس بوفاته في مستشفى الملك فهد بالباحة”.

وقال الغامدي: “نناشد سمو أمير الباحة ووزير الصحة التوجيه بلجنة نزيهة تبدأ التحقيق في الأخطاء الكارثية التي قتلت شقيقي”.

وبعرض الشكوى على متحدث “صحة الباحة” ماجد الشطي، الذي قال: “نفيدكم حول استفساركم بأن مدير عام صحة الباحة وجّه بالتحقق فيما ورد من شكوى ذوي المريض، وسيتم الرفع بنتائج التحقيق والإفادة بها حال الانتهاء منها، وفيما يخص إحالة المريض إلى مدينة الملك عبدالله الطبية غير صحيح ما ورد في التصنيف، ويظل تقرير الإحالة ونوعيتها من اختصاص الجهة المُحيلة، والطبيب القائم عليها، علمًا بأنه تم رفض الحالة من جميع المستشفيات التي أرسلت لها”.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/varieties/2022-04-29-1.4424651

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single