آخر الأخبار العاجلة

جوكيكا الضحية الثانية في «الهواة» «قصص من الكأس» جديد اتحاد الكرة فوز الرمس والفجيرة وبينونة في دوري الأولى بلدية أبوظبي تحتفي باليوم العالمي لكبار السن سفير الإمارات : الإمارات والصين ترتبطان بعلاقات استراتيجية وثيقة «تنمية المجتمع بأبوظبي»: كبارنا ثروة علينا استثمارها ونقلها عبر الأجيال دفاع مدني دبي يسيطر على حريق بإحدى البنايات في النهدة الدفاع المدني بدبي يسيطر على حريق ببناية 14 طابقاً في مباراة شهدت أحداثاً مثيرة للجدل .. بني ياس يحرم الجزيرة من رقم جديد مجلس الصحة الخليجي: المضادات الحيوية لا تفيد مع نزلات البرد التي تسببها الفيروسات

image

روت سيلاماويت تيكلاي، ملكة الجمال الشهيرة في إقليم تيغراي بإثيوبيا الذي تمزقه الحرب الأهلية، أحداث رحلة مروعة قطعتها لعبور القنال الإنكليزي وطلب اللجوء في بريطانيا.

وبحسبما نقله موقع “بي بي سي”، فقد سافرت سيلاماويت إلى فرنسا العام الماضي قبل أن تخاطر بحياتها لعبور القنال على متن قارب مكتظ بالمهاجرين.

وذكرت موقع الشبكة البريطانية أنه لم يكن أمام سيلاماويت بعد اندلاع الحرب الأهلية في إقليم تيغراي في أواخر عام 2020، سوى الهروب بعد رحلة شاقة ومخيفة واجهت خلالها الموت حتى وصلت على متن قارب إلى أراضي المملكة المتحدة، بحسب قولها.

وقالت “بعد ثلاثة أو أربعة أيام من الوصول إلى المملكة المتحدة، حاولت الدفعة الثالثة من الركاب عبور القناة.. لم نسمع أخبارا سارة عنهم، فقد غرقوا جميعا.. اثنان من أهل بلدي كانوا ضمن القتلى.. كنت أعرف أحدهما إذ كان من سكان بلدة ميكيلي.. بكيت على نفسي، وبكيت على أهل بلدي، وبكيت على والدي. لم يكن أبي وأمي يعرفان أنني سآتي إلى هذا البلد بتلك الطريقة”.

وأضافت “عندما شرعت في هذه الرحلة، قلت لنفسي إنها لا يمكن أن تكون أسوأ مما عانيته في تيغراي، فقد شهدنا أشياء فظيعة هناك”.

وتابعت قائلة: “لكن عبور البحر خطير للغاية ولا ينبغي أن يحاول أحد أن يقدم عليه، لم أكن أتخيل أبدا أنني سأغادر بلادي، لم تكن لدي أي رغبة في ذلك.. عندما كنت أسافر إلى الخارج للمشاركة في مسابقات ملكات الجمال، كنت دائماً أعود إلى وطني”.

وتقول سيلاماويت “كل أحلامي تحطمت.. فقد صرت الآن طالبة للجوء في المملكة المتحدة”، مضيفة “في بادئ الأمر، وضعونا في أحد الفنادق، والآن أعطوني منزلا مشتركا وبعض المال لشراء الطعام.. ليس مسموحا لي بأن أعمل في هذا البلد حتى يتم البت في قضيتي.. لقد بدأت حياتي من جديد.. كل شيء حدث دون أي تخطيط، كل شيء يبدو وكأنه دراما مسرحية”.

وشاركت الابنة الوحيدة لوالديها عندما كانت في السادسة عشرة من العمر، للمرة الأولى في إحدى مسابقات ملكات الجمال، مسابقة عذراء ميكيلي (Miss Virgin Mekelle)، وبعدها ببضع سنوات، شاركت في مسابقة ملكة جمال إثيوبيا في عام 2015، لتشارك العام 2017 في مسابقة الجمال الدولية Miss Grand International في فيتنام.

وفازت ببعض من الجوائز الكبرى في تلك المسابقة التي مثلت فيها بلدها للمرة الأولى، ما فتح أمامها مجالا جديدا من الفرص.

ثم شاركت في مسابقة ملكات جمال دولية أخرى في كوريا الجنوبية هي مسابقة ملكة الجمال والموهبة Miss Beauty and Talent، في عام 2018.

كما شاركت أيضا في مسابقة للجمال والمهارات الخاصة أقيمت في الصين عام 2019.

مصدر الخبر https://www.emaratalyoum.com/life/four-sides/2022-07-19-1.1651221

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single