آخر الأخبار العاجلة

إنقاذ رجل أجرى عملية تجميل لنفسه طيران الإمارات تشغل رحلة يومية ثالثة إلى موريشيوس أول أكتوبر معدل الشيخوخة يرتفع بوتيرة قياسية في اليابان 70 ألف تعويض لخادمة تعرضه لاعتداء أثناء عملها في منزل كفيلها هدية لمولودة جديدة تتسبب في اعتداء بين زوجين شركة تطالب موظف بدفع 51 ألف درهم لتأخره في تسليم لا بتوب وهاتف جمارك أبوظبي تضبط 2051 غرام كوكايين في حقيبة مسافرة 30 ألف درهم تعويض لطفل أصيب في باطن الذراع الأيمن الإمارات تسجل 919 إصابة جديدة بكورونا و859 حالة شفاء رسمياً.. الجزيرة يُعلن ضم أشرف بن شرقي

image

صنف معهد علمي بولندي مرموق القطط المنزلية على أنها “أنواع فضائية غازية”، مشيرًا إلى الأضرار التي تسببها للطيور والحياة البرية الأخرى.

وقال المعهد إن قطة المنزل، Felis catus هو اسمها العلمي، قد تم تدجينها منذ ما يقرب من 10000 عام في الشرق الأوسط القديم، لذلك ينبغي اعتبارها من الأنواع الغريبة في أوروبا وبولندا، وفق ما نقلت قناة “مونت كارلو”.

في هذا الإطار، أشار عالم الأحياء في الأكاديمية البولندية للعلوم Wojciech Solarz إلى أن قاعدة البيانات التي صنف فيها Felis catus على أنها أنواع غريبة غازية أدرجت حتى الآن 1786 نوعًا آخر.

لكن العديد من الأطراف اعترضت على هذا التوصيف، معتبرين أنه قد يلحق الأذى بقطط المنزل، وقيام البعض بقتلها أو التخلص منها.

إلا أن المعهد أوضح أنه يطالب فقط من مالكي القطط المنزلية أن يحدوا من الأوقات التي تقضيها قططهم في الخارج خلال موسم تكاثر الطيور لتقليل التأثير السلبي للأنواع على الحياة البرية المحلية.

وأوضح سولارز أن الواقع العلمي يبرهن تأثير القطط المنزلية على تراجع عدد الطيور والثدييات بسبب اصطيادها من قبل هذا الحيوان.

وصنف المعهد حيوانات مختلفة على أنها أنواع “غريبة غازية”، مثل عشبة العقدة اليابانية، والراكون، وعثة الأجنحة الصافية، وبط الماندرين.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/varieties/2022-08-03-1.4488187

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single