آخر الأخبار العاجلة

قبة الوصل تُبهر زوّار «مدينة إكسبو دبي» مجدداً «الحصن»: تحديثات جديدة على نظام المرور الأخضر لـ 6 فئات بالمجتمع «الفهود» يقتنصون «النصر» بثنائية دي سوزا الثلاثية تعلن الفرحة الأولى للبرتقالي أمام النواخذة ما هي الليلة الدولية لرصد القمر؟ جوكيكا الضحية الثانية في «الهواة» «قصص من الكأس» جديد اتحاد الكرة فوز الرمس والفجيرة وبينونة في دوري الأولى بلدية أبوظبي تحتفي باليوم العالمي لكبار السن سفير الإمارات : الإمارات والصين ترتبطان بعلاقات استراتيجية وثيقة

image

كشف وزير التعليم العالي المصري، الدكتور خالد عبد الغفار، القائم بأعمال وزير الصحة والسكان، صدور قرار إداري بإغلاق أحد المستشفيات الخاصة لعلاج العيون، والذي تسبب في وفاة مواطنة.

جاء ذلك في تعقيبه على طلبات الإحاطة والبيانات العاجلة والأسئلة الموجهة إليه من أعضاء مجلس النواب المصري، أثناء الجلسة العامة، برئاسة المستشار الدكتور حنفي جبالي.

وقال الوزير: “انتظرنا نتابع الأزمة حتى الفجر، وتم تشكيل لجنة عليا لمتابعة القضية، قائلا: تم صدور قرار إداري بإغلاق المستشفى، بعد انتهاء اللجنة من عملها”.

وأكد القائم بأعمال وزير الصحة، أن هناك رقابة شديدة على كافة المستشفيات، قائلا: يتم اتخاذ كافة الإجراءات ومحاسبة المسئولين حسابًا عسيرًا، لاسيما وأن الوزارة لديها ضبطية قضائية في التعامل مع المخالفات.

وشهدت الجلسة العامة لمجلس النواب، والتي يشارك فيها الدكتور خالد عبد الغفار القائم بأعمال وزير الصحة، طرح أزمة وفاة مارينا صلاح أثناء إجراء فحوصات داخل أحد مستشفيات العيون الخاصة بالقاهرة.

وطالب النائب أبانوب عزت، بضرورة كشف ملابسات الوفاة وأسبابها، لاسيما في ظل غياب الرقابة على المستشفيات الخاصة، كما انتقد النائب أحمد خليل خير الله، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب النور السلفي، وفاة مارينا صلاح داخل أحد المستشفيات الخاصة للعيون بسبب جرعة الصبغة.

وأكد خير الله، أن منظومة الصحة بالكامل تحتاج إلى مراجعة شاملة، مشيرا إلى أن واقعة وفاة الضحية نتيجة لخطأ طبي، تاركة طفلا عمره لا يتجاوز عامين يمثل أزمة كبيرة، تتطلب الوقوف أمامها.

مصدر الخبر https://www.emaratalyoum.com/life/four-sides/2022-05-10-1.1629167

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single