آخر الأخبار العاجلة

القبض على لص متسلسل مدمن على ملابس «سبونج بوب» نزهة عادية تقود بريطانيا إلى كوكايين بقيمة 90 مليون جنيه دراسة تكشف : أسلوب جديد للعلاج الكيماوي يخفف آلام مرضى السرطان الاتحاد للطيران تُحلّق إلى 71 وجهة تربط 45 دولة حول العالم فوز ثلاثة علماء بجائزة نوبل في الكيمياء مطرب تركي رفض أداء أغنية.. فقتله 3 من الحضور! عبدالله إبراهيم رئيساً للجنة المؤتمرات والعضوية بالاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية دبي تفوز باستضافة المؤتمر الدولي للطب الرياضي في 2024 بالفيديو.. مصارف لبنان في مرمى النيران.. مسلح يطلق الرصاص على واجهة بنك ويلوذ بالفرار دراسة بحثية: التعرض لمصابيح الليد البيضاء يسبب مخاطر صحية متزايدة

image

اكتُشف جنوبي إسبانيا مجمّع صخري مكون من أكثر من 500 شاهد قائم تعود إلى آلاف السنين، ما يؤهله ليكون أحد أهم المواقع في أوروبا، وفق ما أوضح علماء الآثار أول من أمس.

وعُثر على هذه الشواهد القائمة في أرض تبلغ مساحتها 600 هكتار بين أيامونتي وفيابلانكا، في مقاطعة ويفلا (جنوب غرب إسبانيا)، بالقرب من نهر غواديانا. وكان يُفترض إنتاج الأفوكادو في هذه الأرض، لكنّ «إمكاناتها الأثرية» دفعت إلى التنقيب الذي أظهر أهميتها.

وأشار الباحث في جامعة ويلفا وأحد مديري المشروع أنطونيو ليناريس إلى أنه «أكبر تجمع للشواهد القائمة، وتتسم هذه التشكيلة بأنها الأوسع تنوعاً بين المجموعات الموجودة في موقع واحد في شبه الجزيرة الأيبيرية». ووصف ليناريس ما اكتُشف بأنه «موقع مغليثي كبير في أوروبا».

ومن المحتمل أن تكون الحجارة العمودية الأولى في الموقع نُصبت خلال النصف الثاني من القرن السادس أو الخامس قبل الميلاد. وشرح المسؤولون عن الأشغال في مقال نشرته مجلة «أوفر دو بري ايستوار» أن الشواهد القائمة البالغ عددها 526 كانت محفوظة في مكانها الأصلي أو مدفونة.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/varieties/2022-08-20-1.4497877

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single