آخر الأخبار العاجلة

ألمانيا: دعوة إلى إلغاء «الإنجليزية» في المدارس الابتدائية إحدى البطتين العملاقتين في هونغ كونغ أصبحت كومة بلاستيك لياقة على الشاطئ في دبي نيويورك تتنفس مجدداً.. ومهرجان «غوفرنرز بول» ينطلق «جمال لا نهاية له» في دبي.. شلالات من الألوان تنساب بالخط الكوفي بيتر بوبلكا يحقق حلمه بقيادة «أوركسترا فيينا» 10000 شخص في احتفالية «الإمارات تحب الفلبين» شاب يتهم صديقه بالاستيلاء على 154 ألف درهم حولها إلى حسابه حارس أمن يُحبط جريمة سرقة باستخدام كاميرا هاتفه «ذا ايليت» تطلق سيارة «زينفو» إقليمياً من دبي

image

تتكرر مشاهد الاستهتار بأرواح الأطفال مجدداً في العراق، فبعد تسجيل أب فيديو هزّ مشاعر الكثيرين على مواقع التواصل الاجتماعي، ظهر فيه مصوّباً فوهة سلاحه على وجه ابنته أمام الملايين، أعاد أب عراقي آخر في محافظة المثنى الأمر نفسه في حادث مشابه.

فقد ظهر الوالد في مشهد انتشر خلال الساعات الماضية بين العراقيين على مواقع التواصل، يصوب بندقيته على وجه ابنه، لمجرد استعراض مهاراته في القنص.

وبدا الأب في الفيديو يطلب من ابنه تثبيت سيجارة في فمه دون أن يتحرك، ليضغط بعدها على زناد الكلاشينكوف، ويصيب رأس السيجارة من مسافة بضعة أمتار قليلة.

مطالب باعتقال الأب

إلا أن هذا المقطع الذي انتشر كالنار في الهشيم، أثار موجة غضب عارمة. فقد أعرب ناشطون عن غضبهم من هذا التصرّف، واعتبروه شروعاً صريحاً بالقتل العمد.

كما طالب آخرون باعتقال الوالد المتهور، لاسيما أن “أرواح الصغار ليست حقل تجارب أو لعبة”.

كذلك، اعتبر البعض أن المصور والطفل كلاهما في خطر، مؤكدين أن تلك المشاهد أوضح مثال على الاستهتار الذي لا حدود له بين بعض الأهالي في البلاد.

وقال أحد الناشطين على تويتر إن “الطفل بكى من ألم أسنانه ومن قوة الضربه”. وتابع “لا يعرفون قيمة الأطفال”.

يذكر أن إعلاميين وحقوقيين عراقيين كانوا رفعوا قبل أيام قليلة هاشتاغات ونداءت عاجلة في حادثة الطفلة، تطالب السلطات الأمنية ووزارة الداخلية العراقية سرعة إلقاء القبض على والدها الذي وصفوه بأنه عديم ضمير.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/varieties/2022-05-03-1.4427025