آخر الأخبار العاجلة

روكا إمبريال.. قلعة إمبراطورية تؤانس البحر بمعمار من القرون الوسطى (فيديو) مانيني.. احتفال إندونيسي لتكريم الموتى بإخراجهم من القبور وإلباسهم الثياب ميكانيزمات مجابهة الحر عند الحيوانات مغلظة بالنسبة للنساء.. غرامة مالية ضخمة لرافضي عروض الزواج في التّشاد الموت يغيّب «شكسبير الصومالي» «أثر الفراشة» «أبل» تحذر من ثغرة أمنية تسمح بالتحكم بأجهزتها «الاستئناف» تؤيد تعويض عامل بـ 1.2 مليون درهم افتتاح المؤتمر العالمي للروبوتات 2022 في بكين اللمسات الأخيرة لوديات «الأبيض» بين أروابارينا ولجنة المنتخبات

image

حاول مغامران أمريكيان تنفيذ استعراض خطر في الجو، إذ حلق كل منهما بطائرة صغيرة على أن يقفزا منها ثم يتبادلان الطائرتين في الجو.

لكن ما خطط له المغامران اللذان يمارسان القفز المظلي، فشل وكاد يودي بحياتهما، لكنهما نجا من الموت، بحسب ما أوردته تقارير صحافية.

وأوقف المغامران طائرتيهما في الجو حتى يستقل كل منهما طائرة الآخر ويهبط بها إلى الأرض، لكن واحدا فقط نجح في ذلك بينما فشل الآخر.

وبحسب شبكة “فوكس نيوز”، فإن هذه “المغامرة” التي جرت برعاية شركة “ريدبول” في ولاية أريزونا، انتهت بتحطم فوري لإحدى الطائرتين.

ولم يصب المغامران، وهما من عائلة واحدة، بأي أذى من جراء الاستعراض غير الناجح، لأنهما كانا خارج الطائرتين أثناء التحطم.

وقالت شركة “ريد بول” على موقعها الإلكتروني، إن المغامرين ليوك آيكنز وآندي فارينغتون، حلقا بالطائرتين إلى ارتفاع 14 ألف قدم، ثم قفزا وسط الجو بسرعة 140 ميلا في الساعة.

وحاول الاثنان تبادل الطائرات، أي أن يستقل كل واحد منهما الطائرة الأخرى، وكان الأمر سيصبح إنجازا غير مسبوق في عالم القفز بالمظلات.

واستطاع آيكنز أن يدخل إلى الطائرة الأخرى، فأصبح أول ربان في التاريخ يقلع بطائرة ثم يهبط بأخرى على الأرض.

لكن في غضون ذلك، لم يستطع فارينغتون أن يدخل إلى طائرة زميله، فهبط إلى الأرض عن طريق المظلة.

وكانت إدارة الطيران الفيدرالي في الولايات المتحدة قد رفضت طلبا سابقا من شركة “ريدبول” للقيام بعملية تبادل بين مغامرين.

وعزت الإدارة وقتئذ موقفها الرافض إلى مخاوف متعلقة بالسلامة، فيما بادرت إلى فتح تحقيق إثر الواقعة المسجلة بولاية أريزونا.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/varieties/2022-04-27-1.4423443

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single