image

أكد ممثلو الادعاء في حوادث النقل في روسيا أن طائرة من طراز أنتونوف-24 تعود إلى الحقبة السوفيتية على متنها 30 راكبا هبطت فوق نهر متجمد بالقرب من مطار في أقصى شرق روسيا اليوم الخميس بسبب خطأ من الطيار.

وقال ممثلو الادعاء إن الطائرة التابعة لشركة بولار إيرلاينز هبطت بسلام على نهر كوليما بالقرب من زيريانكا في منطقة ياكوتيا.

وذكر متحدث باسم مدعي النقل في شرق سيبيريا في بيان “وفقا للمعلومات الأولية، فإن سبب الحادث هو خطأ من جانب الطاقم في قيادة الطائرة”.

ونشر ممثلو الادعاء صورا للطائرة وهي على نهر متجمد. ونشرت صحيفة إزفستيا صور الركاب وهم ينزلون من الطائرة.

وقالت شركة بولار إيرلاينز في بيان قصير “هبطت الطائرة أنتونوف-24 خارج مدرج مطار زيريانكا”.

تابعنا على Tiktok

أضغط على زر المتابعة وتابع كل جديد

This will close in 20 seconds