آخر الأخبار العاجلة

على أنغام موسيقى الوازا.. سودانيون يحصدون الذرة وفاة صاحب «غانغستاس باراديس» عن 59 عاماً «نتفليكس» تنشئ أول استوديو لتطوير ألعاب الفيديو شاروخان يطلق حملة رعاية صحية من أطول برج في العالم نوبل البديلة لنشطاء من إفريقيا وأوكرانيا وفنزويلا «شامبليون طريق الهيروغليف».. لحظة فارقة في الحضارة الإنسانية سيارة جيمس بوند بـ 3 ملايين جنيه إسترليني «كوميونيتي هب».. مساحة مفتوحة للإعلام والأفلام وسرد القصص «الإمارات للقلب»: 10% نسبة الإصابة بأمراض القلب في الدولة رسالة «واتس أب» تكلف امرأة 10 آلاف درهم

image

لم تكتفِ لعبة الفيديو «ستراي» (Stray) باستقطاب عدد كبير من اللاعبين البشر منذ إطلاقها في يوليو الماضي، بل كان من المدهش أيضاً أن هذه اللعبة التي تتمحور على هرّ زقاق أثارت أيضاً إعجاب القطط.

ووصل إلى 37 ألفاً عدد متابعي حساب «قطط تشاهد ستراي» على شبكة «تويتر» الاجتماعية، وهي صفحة تخبر عن ردود الفعل الأكثر غرابة للقطط التي تراقب مغامرات الهرّ، وهو الشخصية الرئيسة في اللعبة.

ويجول الحيوان في اللعبة في مدينة تحت الأرض تسكنها روبوتات بشرية الشكل ومخلوقات غريبة، وينبغي عليه باستخدام طائرة مسيّرة أن يحل سلسلة من الألغاز للعودة إلى السطح.

وقال سوان مارتان راغيه من شركة «بلو تويلف» الفرنسية التي صممت «ستراي»: «صنعنا هذه اللعبة مدفوعين بشغف حقيقي» بالهررة.

ويحتفظ قسم كبير من أعضاء الفريق بقطط، ولدى سوان نفسه اثنان من هذه الحيوانات الأليفة هما تاو وليتشي.

وتصدرت «ستراي» المتاحة على «بلاي ستيشن» والكمبيوترات الشخصية ترتيب أفضل إصدارات السنة الذي تضعه منصة «ستيم».

ومع أن بعض النقاد عابوا على «ستراي» الطابع التبسيطي لقصة مغامرتها، أشاد معظمهم بجودتها الغرافيكية، وبمناخها الذي يشبه الحلم، خصوصاً أنها توفر للاعب الاستمتاع والشعور بالحرية كونه يجسد دور قط.

مصدر الخبر https://www.emaratalyoum.com/life/four-sides/2022-08-08-1.1656865

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single