آخر الأخبار العاجلة

«زايد العليا» تنفذ مبادرة «التضامن الاجتماعي» في الفجيرة «أكاديمية أنور قرقاش» تعد دبلوماسيي المستقبل لتعزيز مسيرة النجاحات شرطة أبوظبي تنظم ملتقى يوم الشباب الدولي «التضامن بين الأجيال» دفاع مدني أبوظبي تنظم «تضامن الأجيال» احتفاءً باليوم العالمي للشباب شما المزروعي: في الإمارات كل يوم هو يوم للشباب صحة أبوظبي توضح حقيقة العلاج الجديد لمرضى سرطان الثدي نورة الكعبي: الاستثمار في الشباب أساس تطور الأمم حفر نفقا لسرقة مصرف فطُمر فيه الأردن.. العثور على 2 مليون حبة مخدر بمزرعة شخصية نافذة في الكرك مجلس شباب وزارة الصحة يحتفي باليوم العالمي للشباب

image

أعلن علماء عن اكتشاف ما أسموه «بركة الموت» في قاع البحر الأحمر والتي تقتل على الفور كل ما يسبح بداخلها.

وتم العثور على البركة من قبل باحثين من جامعة ميامي وتبلغ مساحتها 107،00 قدم مربع، وذلك على عمق 1.1 ميل تحت سطح مدخل المحيط الهندي الموجود بين إفريقيا وآسيا.

ويبدو أن هذه البركة كانت موجودة هناك لفترة طويلة جدًا أيضًا. إذ يُعتقد أن البرك تشكلت من جيوب من المعادن التي ترسبت منذ ما يصل إلى 23 مليون سنة، وسبب كونها مميتة للغاية؟ إنها لا تحتوي نهائيا على أوكسجين، بل تمتلئ بدلاً من ذلك بمحلول ملحي مميت لأي شيء حي.

وقال الباحث سام بيركيس لمجلة «لايف ساسنس» أن «أي كائن فيه حياة يقترب من المحلول الملحي يُقتل على الفور»، وأضاف أيضًا إن البركة «من بين أكثر البيئات تطرفًا على وجه الأرض».

لكن رب ضارة نافعة للبعض، إذ تقوم بعض الكائنات البحرية التي تعيش قريبا منها باستخدامها كطعم للصيد، حيث يوضح بيركس أنه «يبدو أن الأسماك والروبيان والثعابين تستخدم تأخذ غنائمها من الكائنات والاسماك سيئة الحظ التي تدخل المكان»، يذكر أنها ليست أول بركة مليئة بالمحلول الملحي اكتشفها علماء في البحر الأحمر، إلا أنها الأقرب الى اليابسة.

embedded content

مصدر الخبر https://www.emaratalyoum.com/life/four-sides/2022-08-02-1.1655093

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single