آخر الأخبار العاجلة

رئيس الدولة ومحمد بن راشد يهنئان ملك مملكة ليسوتو بذكرى اليوم الوطني لبلاده رفقة دمية باربي تشبهها.. رائدة فضاء إيطالية تحكي للفتيات عن مغامراتها واشنطن تخطط لفرض قيود غير مسبوقة على تكنولوجيا الصين كيا تطلق طراز إي في 6 جي تي الكهربائي الجديد سلحفاة عملاقة بوزن 70 كيلوغراماً تتنزه في شوارع طوكيو.. فيديو إطلاق أول قناة تلفزيونية بالإنجليزية في تايوان حملة هدية لبوتين في عيد ميلاده الـ 70 تجمع 1.2 مليون دولار لشراء دبابة لأوكرانيا محمد بن صقر: نقاط الإنجازات تحدد نادي القرن «القافلة الوردية» تواصل المسيرة بحملة فحوص مجانية «مداد أخير» يفوز بجائزة «بترا لأفضل فيلم»

image

تميز تاريخ الأرض بثورات بركانية، تسبب بعضها في حدوث اضطرابات مناخية وبيولوجية أدت إلى حدوث بعض أكثر أحداث الانقراض تدميراً في تاريخ الأرض.

وكشفت دراسة جديدة أجرتها كلية الثالوث في دبلن أن تباطؤ حركة الصفائح القارية كان الحدث الحاسم الذي مكّن الصهارة من الصعود إلى سطح الأرض وإحداث تأثيرات مدمرة، وفق ما نقلت «ديلي ميل».

ويعتمد الاكتشاف المفاجئ على البيانات الكيميائية من رواسب الحجر الطيني القديمة التي حصل عليها العلماء من بئر بعمق ميل في ويلز. وقال المؤلف الرئيسي للدراسة، الدكتور ميشا روهل، من كلية الثالوث في دبلن: «لطالما اعتقد العلماء أن بداية صعود الصخور البركانية المنصهرة، كانت المحرض على مثل هذا النشاط البركاني».

لكن الأدلة الجديدة تظهر أنه عندما تتباطأ سرعة حركة الصفائح القارية يمكن أن تشق الصهارة طريقها بشكل فعال إلى السطح، ما يتسبب في ثورات بركانية كبيرة.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/varieties/2022-09-17-1.4516249

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single