آخر الأخبار العاجلة

لأعلمك درس أخليكي ما تنسيه طول عمرك تكلف شاباً 15 ألف درهم لأعلمك درس أخليكي ما تنسيه طول عمرك تكلف شاباً 15 ألف درهم أبوظبي تشهد تقلباً في الأحوال جوية وسقوط أمطار الإمارات حاضنة مواهب الشباب العربي وطموحه المستقبلي محمد بن زايد ورئيس سيشل يبحثان سبل تعزيز العلاقات الثنائية الصحة تكشف عن 823 إصابة جديدة بـكورونا رئيس الدولة يستقبل وفداً من الشباب يمثلون عدة جهات محمد بن زايد: تمكين شباب الإمارات أولوية قصوى ونعوّل عليهم في السباق نحو المستقبل يقتل شقيقه لأنه غير كلمة السر لشبكة الإنترنت الإمارات تسجل 823 إصابة جديدة بفيروس كورونا

image

عشرات البطاريق المقطوعة الرأس دفعها الموج إلى شواطئ أستراليا، حيث وجد العلماء 20 منها مقتولاً في شهر أبريل فقط على شبه جزيرة فلوريو. وأدى ذلك إلى فتح تحقيق لمعرفة الأسباب الكامنة وراء الظاهرة، بحسب ما لفت موقع «ديلي ميل»، علماً أن عدد الوفيات بين صفوف البطاريق في المنطقة تخطى أعداد الوفيات طوال عام 2021.

ويقوم ستيفن هيدجز في جنوب أستراليا بجمع الحيوانات النافقة ليتمكن العلماء من دراستها والتعرف على سبب قطع رؤوسها. وأشار هيدجز المتطوع من جامعة «فلايندرز» إلى استبعاد فرضيات تدخل الإنسان في عملية القتل.

حيث إن الحوادث حصلت داخل البحر. ولفت في الوقت عينه إلى أن محركات سفن الصيد قد تكون مسبب الوفاة بناءً على وجود أعداد هائلة منها في المنطقة. وأشار أيضاً إلى فرضية تكاثر السياح مع كلابهم في فترة الأعياد، سيما أن مهرجان صيد أسماك التونة الذي حصل مؤخراً كان قد اجتذب عدداً من البطاريق حول سفن الصيد. كما اتهم الأمواج والتيارات والظروف المناخية، لافتاً إلى أن الأعداد أكبر من أي يكون الطقس المتهم الوحيد.

عموماً سيتمكن العلماء في غضون أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع من اكتشاف الأسباب الحاسمة. يذكر أنه خلال العام العادي، يتم العثور على بطاريق نافقة يتراوح عددها بين 10 وعشرين، إلا أن وجود هذا العدد الكبير منها خلال شهر أبريل من هذا العام أثار قلق العلماء.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/varieties/2022-04-29-1.4424876

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single