آخر الأخبار العاجلة

معدل الشيخوخة يرتفع بوتيرة قياسية في اليابان 70 ألف تعويض لخادمة تعرضه لاعتداء أثناء عملها في منزل كفيلها هدية لمولودة جديدة تتسبب في اعتداء بين زوجين شركة تطالب موظف بدفع 51 ألف درهم لتأخره في تسليم لا بتوب وهاتف جمارك أبوظبي تضبط 2051 غرام كوكايين في حقيبة مسافرة 30 ألف درهم تعويض لطفل أصيب في باطن الذراع الأيمن الإمارات تسجل 919 إصابة جديدة بكورونا و859 حالة شفاء رسمياً.. الجزيرة يُعلن ضم أشرف بن شرقي 951 ألف مكالمة تلقاها مركز اتصال طرق دبي في النصف الأول من 2022 النيابة العامة توضح عقوبة حيازة مطبوعات أو رسومات تدعو إلى ارتكاب جرائم المخدرات

image

قال علماء إن أقراص منع الحمل الذكرية ستكون جاهزة لاختبارها على البشر في غضون شهرين فقط، بعد أن أظهرت نتائج واعدة في التجارب على الفئران، بحسب ما أوردت صحيفة “ديلي ميل”.

ويقول الباحثون في جامعة مينيسوتا، الذين اخترعوا العقار، إنه يمكن أن يدخل في التجارب السريرية في وقت مبكر من شهر يوليو.

ومنعت أقراص منع الحمل غير الهرمونية، المسماة طبيا YCT529، نحو 99% من حالات الحمل لدى الفئران أثناء الاختبارات، ما يجعلها على قدم المساواة مع دواء تحديد النسل الأنثوي.

كما أنها لم تتسبب في أي آثار جانبية واضحة، مثل زيادة الوزن، وتمكنت ذكور الفئران من إنجاب صغار الفئران بعد أربعة إلى ستة أسابيع من إيقاف تناولها. وكشفت الدكتورة غوندا جورج، الكيميائية في كلية مقرها في مينيابوليس، لـ Vice، أن العقار يمكن أن يدخل التجارب البشرية في “النصف الثاني من هذا العام”.

وقالت إن التجارب السابقة أظهرت أن لها “التأثير المرغوب” على الفئران، مع ضمان بقائها “قابلة للحياة وسليمة”.

وستتقدم YourChoice Therapeutics – الشركة المصنعة التي تقول إنها تهدف إلى “إحداث ثورة” في وسائل منع الحمل – بطلب إلى إدارة الغذاء والدواء (FDA) للحصول على إذن لبدء التجارب.

ولم يكشف عن عدد المشاركين الذين تم تجنيدهم وأعمارهم.

ويحاول العلماء منذ الخمسينيات من القرن الماضي تطوير وسيلة فعالة لمنع الحمل عن طريق الفم، بما في ذلك الأقراص والمواد الهلامية والحقن.

ولم تتم الموافقة على أي منها، وحتى الخيارات الواعدة لا يزال يُعتقد أنها على بعد سنوات من أن تكون متاحة على نطاق واسع. والعقبة الرئيسية هي أن موانع الحمل الأنثوية تعمل عن طريق منع الإباضة، والتي تحدث مرة واحدة في الشهر. أي أن موانع حمل للذكور يجب أن توقف إنتاج ملايين الحيوانات المنوية التي يصنعها الرجال كل يوم.

وتستهدف معظم الأدوية التي تخضع للتجارب السريرية هرمون التستوستيرون، الذي يمنع الهرمون الجنسي الذكري من إنتاج خلايا منوية سليمة.

ومع ذلك، يقول الأطباء إن عمل منع التستوستيرون يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن والاكتئاب وزيادة الكوليسترول.

ويستهدف YCT529 مستقبلات حمض الريتينويك ألفا (RAR-a)، وهو بروتين يشارك بشكل كبير في نمو الخلايا، بما في ذلك تكوين الحيوانات المنوية.

وقال الباحثون عندما أعطوا العقار عن طريق الفم للفئران لمدة أربعة أسابيع، “قلل بشكل كبير” من عدد الحيوانات المنوية لديها.

وأضافوا: “يمكن للفئران أن تنجب صغارا مرة أخرى بعد أربعة إلى ستة أسابيع من توقفها عن تلقي المركب”.

مصدر الخبر https://www.emaratalyoum.com/life/four-sides/2022-04-30-1.1626846

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single