آخر الأخبار العاجلة

زلزال بقوة 6 درجات يضرب غربي إندونيسيا هايبر ستينغ.. طائرة توصلك من لندن إلى نيويورك في 80 دقيقة (فيديو) بعد 84 عاماً من الخدمة.. إذاعة بي بي سي العربية تختفي إلى الأبد سلب سيدة أعمال برازيلية بـ أسبوع الموضة في باريس مجوهرات بـ 3 ملايين يورو فيضان الأنهر في سلوفينيا جراء تساقط أمطار غزيرة.. فيديو خليجي يتهم صديقه بالاستيلاء على 6 ملايين درهم «ستيلانتس» تحتفل بتصنيع 7 ملايين سيارة دراسة أميركية توصي بشحن السيارات نهاراً! سيارة «دي إس» جاذبية التصميم «جينيسيس جي في 80» الرقي بتقنيات متقدمة

image

تعتزم شركة «أشوك ليلاند» العلامة التجارية لمجموعة «هندوجا» ورابع أكبر شركة مصنعة للحافلات في العالم التوسع في دولة الإمارات خلال الفترة المقبلة بعد أن وقعت اتفاقية خاصة بأضخم طلبية تصل إلى 1400 حافلة مدرسية «فالكون» موزعة على مستوى الإمارات، بقيمة تصل إلى 50 مليون دولار (185 مليون درهم)، مشيرة إلى أن معظم الإمدادات ستوجه إلى مواصلات الإمارات، ومجموعة STS، وحافلات «فالكون» تصنع في مصنع الشركة في رأس الخيمة، وتبلغ طاقته الإنتاجية 4000 حافلة في السنة، ويعمل به 1000 موظف، ومنذ بداية الشركة في عام 2008، توسعت عدة مرات وقامت أشوك ليلاند بإنتاج 25500 حافلة من المصنع حتى الآن.

وأشارت في بيان، أن توفير حافلات «فالكون» التي تتسع لـ55 مقعداً وحافلات «أويستر» التي تتسع لـ32 مقعداً، سيتم من منشأة التصنيع الحديثة في «أشوك ليلاند»، حيث تم تصميمها وفقاً للمعايير الخاصة بشروط النقل والتنقل في دول مجلس التعاون الخليجي، باستخدام حلول التكنولوجيا المتقدمة والسلامة لضمان رحلات مريحة والتي بلغت تكلفتها 50 مليون دولار أمريكي في مقر التصنيع في رأس الخيمة في الإمارات العربية المتحدة.

وتمت هذه الاتفاقية للحصول على صفقة الأسطول الإجمالية للحافلات بين أشوك ليلاند وشركة سويدان التجارية التابعة لشركة النابودة، شركاء التوزيع لها في الإمارات.

وفي هذا الصدد، قال ديراج هندوجا، رئيس مجلس إدارة أشوك ليلاند: «يسعدنا أن نتلقى هذا العدد الهائل من الطلبيات فهي لحظة تاريخية مميزة لأشوك ليلاند في الإمارات وهذا دليل على مدى مصداقيتنا والموثوقية في العمل من ناحية جودة التصنيع لحافلاتنا التي نركز عليها دائماً حرصاً منا على أمان طلبة المدارس».

وأضاف: «هذه الحافلات تم صنعها وتجميعها في مصنع التجميع في الإمارات، ويتم تنفيذ التصميمات من قِبل مهندسينا في الإمارات. مع أكثر من 55% من قطع الغيار مصدرها الإمارات العربية المتحدة، سيكون من المناسب تسميتها (الحافلة الإماراتية) خاصةً أنها صنعت في الإمارات وصالحة للاستخدام وفق معايير دول مجلس التعاون الخليجي».

وتابع: «ستساعدنا شركة السيارات الكهربائية الجديدة (Switch Mobility)، التي يقع مقرها في المملكة المتحدة، على تحقيق التطلعات الهادفة في النقل بدون انبعاثات كربونية، خاصةً مع الفرصة الذهبية التي سيتم الحصول عليها من خلال توسع Switch في الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي، بالإضافة إلى التطلع إلى إطلاق السيارة الكهربائية في هذه الأسواق قريباً.

وقال أمانديب سينغ، رئيس العمليات الدولية في شركة أشوك ليلاند: «نحن متحمسون للنمو الذي نشهده في اقتصاد الإمارات والفرصة التي نحصل عليها على أرض هذا الوطن الكريم. كما أننا لدينا خطط قوية لتعزيز محفظتنا في مجال المركبات التجارية الخفيفة وسوف نكشف الستار عنها في وقت قريب».

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/economy/automobile/2022-08-31-1.4505299

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single