6 ملايين درهم جوائز مهرجان ليوا للرطب 2018

6 ملايين درهم جوائز مهرجان ليوا للرطب 2018


عود الحزم

المصدر: أبوظبي -صبري صقر التاريخ: 17 يوليو 2018 أعلنت اللجنة المنظمة لمهرجان ليوا للرطب أن قيمة جوائز المهرجان في دورته الرابعة سوف تتجاوز 6 ملايين درهم. وينطلق المهرجان برعاية كريمة من…

أعلنت اللجنة المنظمة لمهرجان ليوا للرطب أن قيمة جوائز المهرجان في دورته الرابعة سوف تتجاوز 6 ملايين درهم.

وينطلق المهرجان برعاية كريمة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، وتتواصل فعالياته حتى 28 يوليو الجاري، كما يتضمن هذا العام مسابقة المانجو والليمون والمزرعة النموذجية.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس بمجلس محمد خلف في أبوظبي بحضور اللواء الركن طيار فارس خلف المزروعي رئيس لجنة إدارة الفعاليات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، وعبيد خلفان المزروعي مدير مهرجان ليوا للرطب، وسعود عبدالعزيز الجسمي رئيس قسم الفعاليات السياحية بدائرة التنمية السياحية في إمارة عجمان.

وقال عبيد خلفان المزروعي لـ «البيان»:إن الدورة الجديدة للمهرجان سوف تشهد مضاعفة جوائز سلة فواكه الدار من 50 ألف درهم للأول و30 ألفاً للثاني و20 للثالث العام الماضي، فأصبحت 200 ألف درهم للأول و 12 ألفاً للثاني و 80 ألف درهم للثالث.كما تمت إضافة مسابقة المزارع النموذجية وأفضل مزرعة على مستوى الظفرة ورصد 2 مليون و 250 ألف درهم لفئة المزرعة النموذجية.

مزاد

وأضاف انه سيتم تنظيم مزاد ليوا للتمور أواخر سبتمبر القادم على أن تجوب مدن منطقة الظفرة لعرض أفضل إنتاج من التمور المتميزة أمام الجمهور، مؤكداً مشاركة اكثر من 2500 مشارك في مختلف الفعاليات التي تستمر حتى 28 يوليو الجاري.

هوية وطنية

وقال اللواء الركن طيار فارس خلف المزروعي في كلمته:«إن الثقافة والتراث جزء رئيس في حياتنا اليومية، وهي المخزون اللغوي للهوية الوطنية للإنسان..

ولأنّ للتاريخ محطات، وبعض المحطات تاريخ قائم بذاته، وهو تاريخ لماضٍ عريق وحاضر مُشرق ومستقبل واعد..

فإننا نلتقي بكم اليوم للاحتفاء بـِ 14 عاما على انطلاق مهرجان ليوا للرطب، أحد أهم المشاريع التي أخذت لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي على عاتقها مسؤولية إنجازها والارتقاء بها إلى أعلى المستويات وجعلها أسلوب حياة.. وليس أجمل من بيئة تراثية خصبة كمنطقة الظفرة تتوافر فيها كافة الظروف المناسبة لتحقيق ذلك.

وتقدم المزروعي بجزيل الشكر والامتنان للقيادة لحرصها الدائم على تحفيز وتعزيز الجهود المبذولة لصون التراث الإماراتي، ودعم وتشجيع المزارعين.

كما تقدم بالشكر لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة لمتابعته الدؤوبة وتوجيهاته الدائمة لنا لتطوير مُختلف فعالياتنا وابتكار المسابقات والأنشطة الهادفة.

مشيداً بالرعاية الكريمة للمهرجان من قبل سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، والتي تأتي في إطار حرص سموه على تشجيع أبناء المنطقة لمواصلة صون موروثهم الثقافي وتقاليدهم الأصيلة وضمان توريثها للجيل الجديد.

«مزاينة الرطب»

وكشف عبيد خلفان المزروعي في كلمته:أن المهرجان سيتضمن هذا العام مسابقة»مزاينة الرطب«ومن شروطها أن يكون الرطب من الإنتاج المحلي لدولة الإمارات لعام 2018.

وعلى المشارك أن يقدّم رطباً من إنتاج مزرعته الخاصة، وإبراز المستندات الخاصة بملكية الأرض الزراعية عند التقدّم بالتسجيل. ولكل فرد حق المشاركة في فئتَين فقط من فئات المسابقة، باستثناء شوط الظفرة لنخبة الرطب وشوط ليوا لنخبة الرطب المتاحة للجميع.

مسابقة

كما يُنظم المهرجان من جديد مسابقة»المانجو والليمون«وتُمنح جوائزها لعشرة فائزين في فئاتها المختلفة، أما مسابقة سلة»فواكه الدار«، فقد تمّ ابتكارها كي تعطي فرصة للسيّاح ولأبناء الإمارات للاطّلاع على الإنتاج الزراعي المحلّي للدولة.

والتي تشمل أصنافاً متنوّعة من الفواكه المزروعة في المزرعة أو حديقة البيت التي تعود ملكيّتهما إلى المشترك. كما تهدف إلى تشجيع الإنتاج المحلي من الفاكهة ودعم المزارعين للحفاظ على هذه الزراعة.

وهناك مسابقة»المزرعة النموذجية«، والتي تم استحداثها في المهرجان لتكريم ودعم أنظف وأفضل مزرعة، ويتم التسجيل في اليوم الأول للمهرجان وتعلن النتيجة في اليوم الأخير منه، وينتظر أن يشارك أكثر من 100 مزرعة جديدة من منطقة ليوا خلال المهرجان.

وأضاف المزروعي أن مهرجان ليوا للرطب قدم منذ انطلاقه أكبر الجوائز المخصصة لمسابقات الرطب والفعاليات المُصاحبة، بلغت 70 مليون درهم، منها 5 ملايين و200 ألف خلال دورة 2017 عبر 223 جائزة.

كما شهد المهرجان إقامة مجموعة من الفعاليات الجديدة والمتجددة ومنها إضافة فئة الشيشي الذي يعد أحد أنواع التمور الذي حظي بإقبال واهتمام كبيرين من الجمهور، وأيضا إضافة مسابقة أجمل مخرافة رطب، وشوط الظفرة، وشوط ليوا.

155 فائزاً

ووصل عدد الفائزين في النسخة الماضية 155 فائزاً في مزاينة الرطب.

وأكد سعود عبدالعزيز الجسمي رئيس قسم الفعاليات السياحية بدائرة التنمية السياحية في إمارة عجمان، أن مهرجان عجمان للرطب سيشهد هذا العام إضافة فئة جديدة، وهي فئة إمارة عجمان.

إضافة إلى فئة أشجار اللوز. وحرصنا كذلك، على زيادة الجوائز المخصصة للمزارعين وللجمهور على حد سواء، وسنقوم هذا العام، وللمرة الأولى، بإقامة ورش زراعية إبداعية ابتكارية للأطفال، لتعليمهم مهارات زراعة النخيل والشتلات بشكل عام، كي نغرس في نفوسهم حب التراث والاهتمام بالزراعة.

جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية والشرطة يشاركان في الفعاليات

يشارك جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية وشرطة أبوظبي في مهرجان ليوا للرطب.وأكد المهندس ثامر راشد القاسمي المتحدث الرسمي باسم جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية بأن المشاركة في المهرجان هذا العام .

والذي يصادف عام زايد تأتي تأكيداً على حرص المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه على تطوير الزراعة والاهتمام بشجرة النخيل لما تمثله من رمز تراثي وثقافي أصيل. استعدادات شرطية

وأكملت شرطة أبوظبي استعداداتها للمشاركة في الفعاليات وحث العقيد حمدان سيف المنصوري، مدير مديرية شرطة منطقة الظفرة الجهات المشاركة على ضرورة الاهتمام بالجمهور المشارك والعمل على زيادة ثقة الجمهور في خدمات الشرطة الموجهة للأمن والسلامة

وأوضح أن اللجنة الأمنية أعدت خطط الطوارئ والسلامة بالموقع مع الجهات المعنية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً