«القوى» يطلب إضافة فريق التتابع إلى «الآسياد»

«القوى» يطلب إضافة فريق التتابع إلى «الآسياد»


عود الحزم

المصدر: Ⅶدبي- إيهاب زهدي التاريخ: 17 يوليو 2018 طلب اتحاد ألعاب القوى من اللجنة الأولمبية الوطنية، إضافة مشاركة فريق التتابع لبعثة دورة الألعاب الآسيوية المقررة في العاصمة الإندونيسية جاكرتا من 18 أغسطس إلى…

طلب اتحاد ألعاب القوى من اللجنة الأولمبية الوطنية، إضافة مشاركة فريق التتابع لبعثة دورة الألعاب الآسيوية المقررة في العاصمة الإندونيسية جاكرتا من 18 أغسطس إلى 2 سبتمبر المقبلين، وذلك بعد أداء الفريق المميز في سباق التتابع 4×100 متر، وتحقيقه الميدالية الفضية في البطولة الثالثة لدول غرب آسيا لألعاب القوى للرجال والسيدات، والتي احتضنتها مدينة الحسين الرياضية بالعاصمة الأردنية عمان،بزمن قدره 41.11 ثانية، خاصة وأن العداء نصيب سالمين أحد رباعي الفريق، سيكون مشاركاً بالفعل في سباق 200 متر عدو في «الآسياد»، مما يعني أن الأمر يتطلب فقط سفر العدائين الثلاثة الآخرين بالفريق، وهم عمر السالفة ومحمد النوبي وموسى خلفان.

وعلم «البيان الرياضي» أن اللجنة الأولمبية وافقت على وجود المدربة جالينا بريجادنا من تركمنستان، مع اللاعبتين وداد إبراهيم وفاطمة الحوسني في مسابقة الإطاحة بالمطرقة ورمي القرص في «الآسياد»، ويشرف المدرب المغربي سعيد عويطة، على العداءة علياء محمد سعيد، إلى جانب العدائين الرجال الممثلين للدولة، فيما رفضت اللجنة الأولمبية تواجد المدرب البلغاري فاسكو دي جامالوف مع العداء نصيب سالمين، ويتواجد الإداري يوسف سرواش مع منتخبنا،ويتوقع أن تحقق علياء ميدالية في سباق 10 آلاف متر جري، حيث تدافع عن لقبها،وكانت فازت بذهبية في دورة إنشيون بكوريا الجنوبية.

طموحات

كشف المستشار أحمد الكمالي،عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي لألعاب القوى رئيس الاتحاد الإماراتي والذي يرافق البعثة عن طموحات منتخبنا الوطني في «الآسياد»، وقال: ننتظر من العدائين سعود الزعابي ومعيوف حسن ونصيب سالمين، الوصول إلى نهائيات السباقات التي يشاركون فيها، ونتمنى أن يحقق أي منهم ميدالية في سباقات 800 م و5 آلاف م و200 م، مشيرا إلى أن عدم وصول أي منهم إلى النهائي، سيكون فشلاً في الإعداد،ويبقى الفوز بالميدالية، مطلباً رئيسياً من العداءة علياء في سباق 10 آلاف م، مع مشاركة أخرى في سباق 5 آلاف م نتمنى منها تحقيق ميدالية.

سباق تجريبي

وأضاف المستشار الكمالي: «علياء حققت فضية 10 آلاف م، في بطولة غرب آسيا الأخيرة، و لا أحد راض عن تلك الميدالية بما فيهم اللاعبة نفسها، مع الوضع في الاعتبار، أن المشاركين في نهائي السباق في غرب آسيا للسيدات، هن المتوقع مشاركتهن في نهائي السباق نفسه في «الآسياد»، وتوجد محاولات لإشراك علياء في سباق تجريبي في إسبانيا في الأسبوع الأول من أغسطس المقبل، وقبل السفر مباشرة إلى جاكرتا للمشاركة في الدورة الآسيوية، وذلك بعد الاتفاق مع اللجنة الأولمبية، على ترتيبات خاصة بسفر العداءة، ليكون سفرها يوم 23 أغسطس المقبل وبشكل منفصل عن بعثة ألعاب القوى، لترتاح يوماً واحداً، قبل أن تخوض يوم 25 أغسطس، سباق 10 آلاف م في جاكارتا، وبعدها تخوض سباق 5 آلاف م يوم 28 من الشهر نفسه، والهدف من هذا البرنامج، عدم تأثر الجسم بفروق التوقيت والطقس، ولم يكن ممكناً السفر مبكراً بأيام إلى إندونيسيا، لتجنب تأثر برنامج تدريبات وإعداد العداءة».

أمنية

تمنى المستشار أحمد الكمالي أن تحطم فاطمة الحوسني رقمها الشخصي في رمي القرص، مشيرا إلى أن مشاركتها وزميلتها وداد إبراهيم هدفها اكتساب الخبرة وسط منافسات قوية بالدورة الآسيوية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً