انطلاق فعاليات «المبرمج الإماراتي» لأول مرة في الفجيرة بمشاركة 80 طالباً

انطلاق فعاليات «المبرمج الإماراتي» لأول مرة في الفجيرة بمشاركة 80 طالباً


عود الحزم

المصدر: الفجيرة – عائشة الكعبي التاريخ: 17 يوليو 2018 انطلقت فعاليات «المبرمج الإماراتي» في الفجيرة لأول مرة وبمشاركة 80 طالباً، واستهدف البرنامج فئتين عمريتين من الإناث والذكور، الأولى من سن الـ 7 وحتى…

انطلقت فعاليات «المبرمج الإماراتي» في الفجيرة لأول مرة وبمشاركة 80 طالباً، واستهدف البرنامج فئتين عمريتين من الإناث والذكور، الأولى من سن الـ 7 وحتى الـ 10 سنوات، والثانية من سن الـ 11 وحتى الـ 14 سنة، ويقوم على تنظيم البرنامج صندوق الوطن، وذلك في مقر مركز شباب الفجيرة.

ويهدف البرنامج إلى تنمية معارف الطلبة في لغة البرمجة، وصقل مهاراتهم في التفكير الإبداعي، وقدرتهم على حل المشكلات، وتطوير خبراتهم في بناء تطبيقات إلكترونية تواكب العصر الحديث.

وقالت أمل أحمد الكعبي مدير مركز الشباب بالفجيرة: «إن البرنامج يشتمل على ورش عملية وبرامج تعليمية باستخدام شبكة الإنترنت، وذلك طوال فترة البرنامج المحددة والتي تستغرق أسبوعين، ويتضمن البرنامج 4 مراحل مهمة، الأولى وهي برمجة الألعاب الإلكترونية.

والثانية برمجة الروبوتات، وأما في المرحلة الثالثة فسيتم تطوير قدرات المشاركين على بناء التطبيقات الإلكترونية، بينما ستشهد المرحلة الرابعة إجراء الاختبارات المتنوعة، واختيار أفضل الأفكار والابتكارات.

وأشارت الكعبي إلى أن البرنامج يجسد رؤية القيادة الرشيدة وتطلعاتها للمستقبل، ويعمل على إعداد جيل متمكن من أساسيات التكنولوجيا ولغة المستقبل في البرمجة بما يتماشى مع متطلبات العصر الرقمي، ليكونوا أفراداً ناجحين قادرين على المساهمة في بناء وتطوير الوطن.

ولفتت بأن متطلبات البرمجة باتت مهمة، حيث نعيش حياة تعتمد على تطبيقات مبنية على لغات البرمجة، وتعلم هذه التطبيقات يمنح الطلاب المعرفة ليكونوا مؤثرين بأفكارهم، ولكي يستطيعوا أن يحولوا فكرة معينة إلى تطبيق يخدم شريحة كبيرة من الناس في المجتمع، حيث يمكن البرنامج الطلبة من أساسيات لغة المستقبل لضمان تفوقهم فيها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً