علياء تشارك في ماراثون دبي بعد «الآسياد»

علياء تشارك في ماراثون دبي بعد «الآسياد»


عود الحزم

المصدر: دبي- إيهاب زهدي التاريخ: 16 يوليو 2018 غادرت علياء محمد سعيد عداءة المنتخب الوطني الأول «الأبيض» لألعاب القوى، الدولة إلى معسكرها الخارجي في إثيوبيا أمس، لبدء المرحلة الأخيرة من التحضيرات …

غادرت علياء محمد سعيد عداءة المنتخب الوطني الأول «الأبيض» لألعاب القوى، الدولة إلى معسكرها الخارجي في إثيوبيا أمس، لبدء المرحلة الأخيرة من التحضيرات لمشاركتها في سباقي 5 و10 آلاف متر جري، في دورة الألعاب الآسيوية المقررة في العاصمة الإندونيسية جاكرتا (آسياد) من 18 أغسطس إلى 2 سبتمبر المقبلين، على أن تخوض بعدها، تجربة سباقات الماراثون بداية من ماراثون دبي المقرر في يناير 2019، وذلك بالاتفاق بين اللجنة الفنية باتحاد ألعاب القوى، برئاسة المستشار أحمد الكمالي عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي لألعاب القوى رئيس الاتحاد الإماراتي، وبرغبة من العداءة وكل من مدربها ووكيل أعمالها.

تحليل

جاء قرار التحول من سباقات المسافات الطويلة إلى الماراثون البالغ مسافته 42.195 كيلومتراً، بناءً على تحليل فني لمستوى العداءة علياء في سباق 10 آلاف متر جري، ورقمها الشخصي فيه قدره 31.10 دقيقة، وهو أيضاً رقم الدولة، وهو ما يعني أنه إذا تم تجهيزها بالمستوى المناسب بعد الأسياد، وتحت إشراف المدرب الإسباني جيمي مادونا، فيمكن أن تقطع مسافة ماراثون دبي في زمن أفضل من ساعتين و25 دقيقة، وهو ما يعني دخولها ضمن الأربعة الأوائل في ترتيب ماراثون دبي للسيدات، وبالتالي سيكون إنجازاً طيباً كونها أول عداءة من المنتخب الوطني تشارك في السباق الرئيسي لماراثون دبي، علماً أنها سبق وشاركت وفازت بسباق 10 آلاف كيلومتر ضمن الحدث نفسه أكثر من مرة.

تقييم

من المقرر، أن يتم تقييم تجربة خوض علياء لماراثون دبي عقب نهاية الحدث مباشرة، وإذا ثبت نجاح التجربة، سيتم إعداد العداءة للمشاركة في سباق الماراثون، ضمن سباقات دورة الألعاب الأولمبية بالعاصمة اليابانية طوكيو المقررة في 2020، وسيكون أمام العداءة فرصة طيبة لتحقيق إنجاز طيب وقتها في هذا السباق، خاصة وأنه سيكون أمامها أكثر من عامين للتحضير للحدث، أما إذا لم توفق في تجربة الماراثون، فستعود مرة أخرى لسباقها الرئيسي وهو 10 آلاف كيلومتر، مع العلم أن رقمها الشخصي المسجل عام 2016، وضعها وقتها سابع أفضل عداءة في العالم، ولكنها سجلت 33.05 دقيقة في السباق نفسه، ضمن سباقات البطولة الثالثة لدول غرب آسيا لألعاب القوى للرجال والسيدات، والتي احتضنتها مدينة الحسين الرياضية بالعاصمة الأردنية عمان، وحلت ثانية بعد البحرينية شتياي المصنفة الخامس على العالم في 2017.

معسكر

تخضع العداءة علياء محمد سعيد لمعسكر إعداد خارجي طويل في إثيوبيا، تحضيراً لدورة الألعاب الآسيوية في جاكرتا، ويبني عليها اتحاد ألعاب القوى، آمالاً عريضة لتحقيق ميدالية في «الآسياد»، مع العلم أنها تدخل سباق 10 آلاف متر جري في الدورة الآسيوية، مدافعة عن الميدالية الذهبية التي فازت بها في الدورة السابعة عشرة في إنشيون بكوريا الجنوبية، وحققت وقتها زمناً قدره 31.52 دقيقة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً