الإفراط في تناول الأفكادو يؤثر سلباً على القلب

الإفراط في تناول الأفكادو يؤثر سلباً على القلب


عود الحزم

تعتبر ثمار الأفوكادو من أكثر أنواع الفاكهة التي تستخدم في العديد من الوجبات مثل شطائر الإفطار والسلطات وتحتوي على فوائد صحية عديدة. غير أن أخصائيي التغذية …

الإفراط في تناول الأفوكادو يمثل خطراً على القلب (ديلي ميل)


تعتبر ثمار الأفوكادو من أكثر أنواع الفاكهة التي تستخدم في العديد من الوجبات مثل شطائر الإفطار والسلطات وتحتوي على فوائد صحية عديدة. غير أن أخصائيي التغذية حذروا من الإفراط في تناول هذه الثمار لما له من أضرار صحية واضحة.

تحتوي ثمار الأفوكادو على الألياف والبوتاسيوم، وفيتامين C، إضافة إلى الدهون الصحية التي تساعد على تخفيض نسبة الكوليسترول في الدم، وتقي من الإصابة بالجلطات الدموية.

إلا أن ثمرة الأفوكادو الواحدة تحتوي على 300 حريرة، والإفراط في تناول هذه الفاكهة قد يؤدي إلى مخاطر صحية عديدة على القلب.

وبحسب الدكتور أندرو فريمان، الأخصائي في أمراض القلب في الجمعية الوطنية البريطانية للصحة، فإن استهلاك أكثر من ثمرة أفوكادو واحدة في اليوم يزيد بنسبة كبيرة مخاطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين.

فمن وجهة النظر الصحية، تعتبر السعرات الحرارية العالية في ثمار الأفوكادو مشكلة، ويجب أن لا يتم استهلاك الكثير من هذه الثمار.

وفي تصريح له لصحيفة ديلي ميل البريطانية قال الدكتور تامي لاكاتوس شميس، فإن “تناول جزء من الثمرة يفي بالغرض، أحب أن أطلق على الأفوكادو اسم المكمل الغذائي، لأنه يحتوي على دهون صحية وفيتامنات، تساعد على امتصاص العناصر الغذائية الأخرى.”

وأضاف: “إن كنت من محبي الأفوكادو عليك مراقبة سعراتك الحرارية بشكل مستمر، والاكتفاء بتناول جزء بسيط منها يومياً”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً