الشعفار يُثمّن إنجاز فريق الإمارات في طواف فرنسا

الشعفار يُثمّن إنجاز فريق الإمارات في طواف فرنسا


عود الحزم

المصدر: دبي – البيان الرياضي التاريخ: 15 يوليو 2018 ثمن أسامة أحمد الشعفار رئيس اتحاد الإمارات للدراجات فوز فريق الإمارات المحترف للدراجات بالمرحلة السادسة في طواف فرنسا الدولي الذي شارك فيه 176 لاعباً …

ثمن أسامة أحمد الشعفار رئيس اتحاد الإمارات للدراجات فوز فريق الإمارات المحترف للدراجات بالمرحلة السادسة في طواف فرنسا الدولي الذي شارك فيه 176 لاعباً يمثلون 18 فريقاً محترفاً و4 فرق قارية مشيداً بالعمل الكبير الذي يقوم به الفريق الذي يتواجد ضمن صفوفه البطل الآسيوي يوسف ميرزا.

وكان الدراج الإيرلندي دان مارتن من فريق الإمارات فاز بالمركز الأول في المرحلة السادسة لطواف فرنسا للدراجات الهوائية الذي أقيم لمسافة 181 كلم ليصبح أول دراج من فريق الإمارات يحقق هذه النتيجة في جولة فرنسا، واحتفظ البطل الاولمبي البلجيكي غريغ فان افرمايت من فريق «بي ام سي» بالقميص الأصفر.

وأكد الشعفار أن المشاركات الخارجية لفريق الإمارات ترفع اسم الدولة في مختلف الدول، وتعزز من سمعة الدراجات الهوائية الإماراتية عالمياً، وتمنى الشعفار أن يوفق الفريق في بطولاته القادمة.

alt

نجاح

ونجح الدراج دان مارتن «31 عاماً» في الإفلات من منافسيه قبل 1200 متر من خط النهاية، ونجح في التقدم بزمن 4 ساعات و13 دقيقة و43 ثانية بفارق ثانية على الفرنسي بيار لاتور، الذي حاول اللحاق به، وبفارق 3 ثوانٍ على مجموعة من الدراجين بقيادة الاسباني اليخاندرو فالفيردي.

وهذا الفوز هو الثاني لمارتن في طواف فرنسا بعد الأول عام 2013 في بانيير-دو-بيغور، علماً انه احتل المركز السادس في الترتيب العام بسباق العام الماضي، وسبق له الفوز بطواف لياج – باستوين- لياج عام 2013 وبدورة لومباردي عام 2014

وكان الدراج الإيرلندي قدم أداء قوياً طوال الأسبوع، وكان يتطلع إلى المشاركة في هذه المرحلة باعتبارها أحد أهدافه الرئيسية في جولة فرنسا. وعمل فريق الإمارات على حماية مارتن طوال السباق الذي امتد على مسافة 181كم من بريست وصولاً إلى مور دي بروتان، ما مكّنه من الانطلاق في أداء هجومي في الوقت المناسب وزيادة سرعته في الكيلومترات الأخيرة من السباق.

دقة

وخلال مسافة التسلق الأخيرة قبيل خط النهاية، استطاع مارتن توقيت انطلاقه بدقة على المسار الذي بلغت نسبة انحداره 12%، واستطاع تجاوز المجموعة الرئيسية ليحقق أول فوز لصالح فريق الإمارات في جولة فرنسا.

وأكد مارتن: إنه يشعر بالفخر لأنه تمكن من الفوز بالسباق، مشيراً إلى انه حقق المركز الثاني عدة مرات خلال جولة فرنسا منذ أن حقق فوزه الأول عام 2013، وقال: كنت هادئاً طوال السباق، متطلعاً إلى إيجاد ثغرة، وعندما اقتربنا من خط النهاية، كنت متوتراً بسبب الرياح المعاكسة التي لم أتوقعها، وبعد ذلك أصبح السباق صعباً جداً خلال الجزء الأول من مسافة التسلق، وسقط العديد من الدراجين. عندئذ لاحظت عدم وجود أي من زملائي في الفريق حولي، وفكرت في نفسي «لماذا لا أجرب؟»، وانطلقت في الأداء الهجومي من الموقع نفسه الذي انطلقت منه عام 2015، وتمكنت من تقديم أداء هجومي قوي وكان من المستحيل أن أسمح لأحد بالوصول قبلي إلى خط النهاية، ومن حسن الحظ أنني تمتعت بالقوة الكافية لأواصل السباق بهذا الأداء.

وأضاف: فوزي بهذا السباق يجعل هذه الجولة ناجحة لنا، وستكون النتائج المقبلة بمثابة إضافات إلى هذه النتيجة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً