8 ميداليات للجوجيتسو في «آسيوية كازاخستان»

8 ميداليات للجوجيتسو في «آسيوية كازاخستان»


عود الحزم

المصدر: أكتاو – البيان الرياضي التاريخ: 15 يوليو 2018 أحرز لاعبو ولاعبات الإمارات 8 ميداليات ملونة في بطولة آسيا الثالثة للجوجيتسو في مدينة أكتاو بكازاخستان، وفازت مها الهنائي بالميدالية الفضية في منافسات الفتيات، فيما…

أحرز لاعبو ولاعبات الإمارات 8 ميداليات ملونة في بطولة آسيا الثالثة للجوجيتسو في مدينة أكتاو بكازاخستان، وفازت مها الهنائي بالميدالية الفضية في منافسات الفتيات، فيما حققت زميلاتها عليا الظاهري وعليا الظنحاني وشمسه العامري وهيا الجهوري 4 ميداليات برونزية في مختلف الفئات، فيما أحرز اللاعبون حمدان البلوشي، وخليفة السويدي، وسلطان أل علي 3 ميداليات برونزية.

شارك في البطولة 17 دولة آسيوية من بينها 5 منتخبات عربية هي الإمارات والسعودية والأردن ولبنان والعراق، وتكتسب البطولة أهمية خاصة كونها المنافسة الرسمية الأخيرة التي تسبق دورة الألعاب الآسيوية «جاكرتا 2018» التي تنطلق الشهر المقبل.

أكد عبدالله الشامسي إداري المنتخب تحقيق مكاسب عديدة من المشاركة في البطولة الآسيوية، وأهمها بجانب الميداليات، اكتساب اللاعبين واللاعبات خبرة قارية، خاصة وأن معظمهم يشاركون في مثل هذه المنافسات لأول مرة، كما قدموا مستوى جيداً، وكانوا عند حسن الظن بهم، رغم أن رحلة السفر كانت طويلة وشاقة حتى الوصول إلى مدينة أكتاو داخل دولة كازاخستان، ومع ساعات الانتظار في المطارات، اقتربت الرحلة من اليوم الكامل.

alt

خليفة السويدي حقق ميدالية برونزية | من المصدر

بطولة قوية

وأضاف: البطولة قوية، نظراً للتطور الملحوظ في مستوى المشاركين من القارة الصفراء في ظل الخطة الطموحة التي وضعها الاتحاد الآسيوي برئاسة عبدالمنعم الهاشمي، التي نتج عنها ارتفاع عدد الاتحادات الوطنية في القارة الصفراء من 12 إلى 40 اتحاداً، فضلاً عن كثرة عدد البطولات والمنافسات التي تقام على مستوى المناطق أو على المستوى القاري بشكل عام، كما شارك في البطولة معظم لاعبي المنتخبات التي سوف تشارك في «الآسياد»، وكانت البطولة فرصة مثالية للتعرف على مستوياتهم.

وأضاف: لا يجب أن ننسى بأن منتخبنا للرجال الذي شارك في هذه البطولة هو المنتخب (ب)، حيث إن المنتخب (أ) الذي سيشارك في «الآسياد» يخضع لمعسكر تدريبي خارجي في الولايات المتحدة الأميركية مع المدرب رامون ليموس، وهذه الميداليات التي تحققت هي ثمرة خطط الاتحاد في إعداد أكثر من منتخب في آن واحد للمشاركة في مختلف التحديات وحصد الألقاب، ولولا بعض الجزئيات الصغيرة لكان لاعبو الإمارات حققوا أكثر من الـ 8 ميداليات، كما تأكدنا أننا نمتلك لاعبين ولاعبات متميزين يتفوقون في المهارات على باقي لاعبي آسيا.

إنجازات الفتيات

وتابع: أسعدنا إنجاز الفتيات لأن مستواهن في تطور مستمر، خصوصا أن لاعبات الدول الأخرى يشاركن في فئات الحزام الأسود والبني، أما فتيات الإمارات فهن يلعبن في فئات الحزامين الأزرق والبنفسجي ومع هذا حققن 5 ميداليات من بينها فضية للاعبة مها الهنائي التي كانت قريبة جدا من الذهب حيث كانت متفوقة على منافساتها في النزال النهائي بنقطتين حتى الثانية الأخيرة، لولا أنها خسرت بالاستسلام في الثانية الأخيرة.

اجتماع

يعقد اليوم اجتماع مهم للجمعية العمومية للاتحاد الأسيوي بحضور فهد علي الشامسي أمين عام الاتحادين الآسيوي والدولي لمتابعة كافة المستجدات في خطة النهوض باللعبة في القارة الصفراء، ومناقشة ملفات التطوير في مختلف الاتحادات الوطنية.

إهداء

الثواني الأخيرة تبعد بطلتنا عن الذهب

أهدت مها الهنائي، لاعبة منتخبنا الوطني، الميدالية الفضية إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأكدت أنها كانت تتمنى تحقيق الذهب في البطولة الآسيوية، إلا أن التوفيق لم يحالفها في الثواني الأخيرة من النزال النهائي، مشيرةً إلى أنها اكتسبت الكثير من الخبرات، وتعرفت عن قرب إلى طرق اللعب في الشرق الآسيوي.

وقالت: «خضت 3 نزالات، وحققت الفوز باستسلام المنافس على حساب بطلة كوريا الجنوبية، ثم تفوّقت على بطلة المملكة العربية السعودية في النزال الثاني بالاستسلام أيضاً، ثم واجهت بطلة تركمانستان في النهائي، وكنت قاب قوسين أو أدنى من الفوز، وأتوجه بالشكر إلى اتحاد الإمارات للجوجيتسو على دعمه المتواصل».

نجاح

سلطان آل علي: البرونزية أول الغيث

أكّد سلطان آل علي، لاعب منتخبنا الوطني صاحب البرونزية، أن المنافسات في النسخة الثالثة من البطولة الآسيوية كانت قوية، وأن مشاركته مع زملائه كانت ناجحة، وقال: البرونزية التي حققتها أول الغيث، وكان هدفنا اكتساب الخبرة الدولية، لا سيما أنها أول بطولة قارية على هذا المستوى يشارك فيها ذلك المنتخب.

وقال: كل الشكر لاتحاد الجوجيتسو على دعمه الكبير لنا، وللجهاز الفني والإداري، ودائماً سيكون القادم أفضل، في ظل التطور المستمر لمستوانا، وفق الخطة الاستراتيجية التي وضعها الاتحاد لتطوير اللعبة في الإمارات على وجه الخصوص، وآسيا بشكل عام، ونعد الجميع بأن نحصد الذهب في التحديات المقبلة.

خبرة

هنريكي: تجربة مثالية للصف الثاني

أكد هنريكي ريزندي المدير الفني لمنتخبنا الوطني أن الإمارات لم تشارك بالصف الأول في البطولة، وأن كل الذين حضروا إلى كازاخستان من اللاعبين الصاعدين صغار السن، خبرتهم أقل بكثير من خبرة المنتخب الأول، مشيراً إلى أن اللاعبين قدموا مستويات طيبة، وأن من خسر منهم كان لبعض التفاصيل الصغيرة، التي سيتم العمل على تلافي سلبياتها في أقرب وقت.

وقال: تم إحراز 3 ميداليات برونزية لمنتخب الرجال، وتعرفنا إلى نقاط الضعف وسوف نعمل على تصحيحها بمجرد العودة إلى أبوظبي، وإنه لأمر جيد أن يشارك هؤلاء اللاعبون في مثل هذه البطولات، وكانت بطولة مهمة لنا كي نتعرف إلى منافسينا ونقيس معدل التطور.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً