90 % من متابعي تميم على «تويتر» وهميون

90 % من متابعي تميم على «تويتر» وهميون

المصدر: دبي – البيان التاريخ: 14 يوليو 2018 كشف تغيير طفيف في سياسة موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» بهدف زيادة مصداقيته، عن فضيحة مدوية ستظل تلاحق أمير قطر على مرّ …

كشف تغيير طفيف في سياسة موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» بهدف زيادة مصداقيته، عن فضيحة مدوية ستظل تلاحق أمير قطر على مرّ تاريخه بعد أن تبين للعالم أن أكثر من 90% من متابعيه على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» هم متابعون وهميون.

وقد فقد تميم بن حمد النسبة الأكبر من المتابعين بين جميع مَنْ طُبّقت عليهم سياسة «تويتر» الجديدة، حيث تدهور إجمالي عدد متابعيه من 2.6 مليون متابع إلى 234 ألف متابع فقط، الأمر الذي كشف عن أن الغالبية العظمى من متابعيه وهميون، ويندرجون ضمن فئة الذباب الإلكتروني، الذين استأجرهم بأموال الشعب القطري؛ لمدحه وزيادة انتشاره الوهمي على شبكات التواصل الاجتماعي.

ولم تقتصر فضيحة المتابعين الوهميين على تميم بن حمد، وإنما طالت العديد من رموز نظام الحمدين ووسائل إعلامه، حيث تبين أن نسبة كبيرة من متابعي قناة الجزيرة غير حقيقيين، ما أثار موجة سخرية وتهكّم واسع بين رواد تويتر، ما دفع البعض إلى إطلاق وصف «أمير الذباب الإلكتروني» على تميم.

وكتب المستشار في الديوان الملكي السعودي سعود القحطاني ساخراً: «كم فقدتَ من المتابعين (بعد تحديث تويتر لإيقاف الحسابات الوهمية المزورة) صديقي السابق (تميم) ذبابك الإلكتروني المعروف بخلايا عزمي مات مع أول جرعة من «بف باف»، الحقيقة تعبت وأنا أعلمك، واضح صعب تتعلم، لازم أطلع مثل جواز عزمي علشان تصدقني، مليت وأنا أربيك».

وذكر مغردون آخرون أن الغالبية العظمى من متابعي أمير قطر لم يكونوا سوى «ذباب إلكتروني» يطير بفضاء تويتر، يديرهم ويرعاهم عضو الكنيست الإسرائيلي عزمي بشارة، فأضحى أشهر قادة «الذباب الإلكتروني». ووصف أحد الكُتاب السعوديين، بشارة، المقيم في الدوحة بـ«لاعب سيرك تصدح حنجرته بما تشتهي أهواء الإخوان المسلمين وأمير قطر». ووجد رواد موقع «تويتر» في الاختفاء الجماعي للمتابعين عن حساب تميم مادة للسخرية، ومناسبة لدعوة قطر إلى مراجعة سياستها في المنطقة، وتقويم سلوكها تجاه عددٍ من القضايا، واصفين شراء المتابعين بالفضيحة لنظام الدوحة.

وقال الإعلامي المصري عمرو أديب تعليقاً على ذلك: «أمير قطر فقد مليوني متابع من الموقع بتاعه بعد ما تويتر قرر حذف المتابعين الوهميين، يعني سموّه كان مشغّل ناس تتابعه على تويتر، تؤيده وتؤيد والده، وتبين أن كل شيء عندهم وهمي، متابعون وهميون، أخبار وهمية، مسؤولون وهميون».

وكتب منذر آل الشيخ: «أصلاً المجرم هو من نصح تميم بالمتابعين.. شعب لا يتجاوز 200 ألف، وبلد صغير لا مكانة له، وشخصية غلبانة مثل شخصية تميم، كيف سيكون له هذا العدد من المتابعين؟ أنا أتصور أن حساب خيال المآته وأشكاله هو اللي خلى تويتر يشك ويبدأ حملته!!».

وقال علي البخيتي لأمير قطر: «يمكنك يا تميم بن حمد شراء كل شيء إلا الحقيقة لن تستطيع شراءها، وها أنت تتلقى أولى الصفعات بعد أن حذف تويتر مليونين و400 ألف متابع وهمي من حسابك، وهذا سيعزز من توجه عالمي بسحب بطولة كأس العالم من قطر».

وبدوره قال فهد الأحمدي: «أفااااا.. طلع حساب تميم بن حمد مضروب.. فقد مليوني متابع مفبرك دفعة واحدة، وبقي قرابة 200 ألف فقط». أما الناشطة سارة فهمي فكتبت: «صفحة تميم اللي وصل عدد المتابعين فيها إلى أكثر من مليونين… فجأة بعد قرار حذف إدارة تويتر للحسابات الوهمية واللجان الإلكترونية.. بقى عدد المتابعين عند تميم 231 ألفاً، يا دوب على أد عدد سكان قطر والإخوان من كل الدول».

واختار تركي الزلامي أن يشارك في موجة السخرية من فقدان تميم للمتابعين شعراً، وكتب: «حاول يكبر في تويتر مقاسه. ثم اشترى أكثر من 2 مليون. لكن تويتر شغله اليوم حاسه. وحول صغير الشان والناس يدرون. تميم فاشل في مجال السياسه. وأهل الفشل بين البشر ما يهمون».

وإلى جانب تميم، فضح الإجراء الذي اتخذته «تويتر» قناة الجزيرة التي تدعي الشعبية، فبعد إزالة الحسابات المقفلة والوهمية من قوائم المتابعة، سقط القناع عن قناة الجزيرة بوق الفتنة التي فقدت بدورها مئات الآلاف من متابعيها. وظهر العدد الحقيقي لمتابعي حساب القناة القطرية، إذ تبين أن نسبة المتابعين الحقيقيين لحسابها بموقع تويتر تقل بشكل كبير عما كانت تزعمه الأرقام السابقة.

وكانت إدارة تويتر، قد أعلنت يوم الأربعاء، أنها بدأت شطب الحسابات الوهمية التي تظهر كمتابعين ومشجعين ومعجبين بالشخصيات السياسية أو الفنية أو الإعلامية، وترفع بشكل مصطنع عدد زوّار صفحاتهم. وقالت «واشنطن بوست» إن هذه هي الخطوة الأخيرة في سلسلة إجراءات اتخذتها إدارة خدمة تويتر لتنظيف الحسابات من الشعبية المفبركة التي يلجأ لها البعض من أجل أن يقال إن لهم معجبين ومتابعين بالملايين.

ونقلت الصحيفة عن إدارة تويتر قولها إن هذه الخطوة ستشطب حوالي 6% من الأرقام التي ينشرها بعض المشاهير عن عدد متابعيهم، وهو أمر قالت إدارة «تويتر» إنه سيعيد الثقة لأرقام الانتشار والمقروئية في مواقع التواصل.

وذكرت «واشنطن بوست» أن «تويتر» التي كانت أول من أطلق خدمة عدد المتابعين والمشجعين، تعرف أن العديد من عشاق الشهرة في كل أنحاء العالم كانوا يشترون أرقاماً وهمية للمعجبين، وبإمكان متابعيهم بعد الآن أن يراقبوا كيف ستنخفض تلك الأرقام نتيجة شطب المؤيدين الوهميين. وأكد الرئيس التنفيذي لتويتر، جاك دورسي، أن «تويتر لم يعد يعتبر أي حسابات أغلقت بشكل مؤقت متابعين، بسبب ما يشتبه أنه تحايل».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً