الأردن يعالج الحالات المرضية الصعبة في مخيم الركبان

الأردن يعالج الحالات المرضية الصعبة في مخيم الركبان


عود الحزم

قال مصدر طبي أردني إن الأردن سيستمر في تقديم الرعاية الطبية للحالات المرضية الصعبة لنازخي مخيم الركبان على الجانب السوري من الحدود السورية الأردنية الشرقيه، لدواعٍ إنسانية، إلى جانب العديد…

جندي أردني يفحص هوية لاجئة سورية في مخيم الركبان (أرشيف)


قال مصدر طبي أردني إن الأردن سيستمر في تقديم الرعاية الطبية للحالات المرضية الصعبة لنازخي مخيم الركبان على الجانب السوري من الحدود السورية الأردنية الشرقيه، لدواعٍ إنسانية، إلى جانب العديد من المراكز الطبية التابعة لمنظمات دولية توجد على الجانين الأردني والسوري.

وأضاف المصدر أن الأردن يوفر عيادات تابعة لمؤسسة المتقاعدين العسكريين داخل الأراضي الأردنيه قريبه من المخيم، يعمل بها 29 عاملاً يتوزعون على طبيبي أطفال و4 عامين، و2 من الصيادلة، و17 ممرضة وقابلة، إضافةً إلى 4 إداريين.

وأوضح أن هؤلاء العاملين يعملون على مجال الرعاية الصحية للأطفال والنساء الحوامل وتقديم النصح والإرشاد في مجال الرضاعة الطبيعية وتغذية الأم والطفل.

ويضيف المصدر أن الحالات الصعبة التي تستلزم المستشفى، تحول إلى المستشفيات الحكومية القريبة، للعلاج، قبل إعادتها إلى المخيم بعد تحسنها.

وبلغ عدد المراجعين من اللاجئين السوريين في مخيم الركبان، لعيادات مشروع الرعاية الصحية التابع للمؤسسة الاقتصادية والاجتماعية للمتقاعدين العسكريين وقدماء المحاربين35338 ألف مراج.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً