استطلاع: غالبية الألمان تعارض زيادة نفقات الدفاع عما هو مخطط حالياً

استطلاع: غالبية الألمان تعارض زيادة نفقات الدفاع عما هو مخطط حالياً


عود الحزم

أعرب غالبية الألمان في استطلاع للرأي عن معارضتهم لزيادة نفقات الدفاع عن التعهدات الحالية للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل. وأظهر الاستطلاع، الذي نُشرت نتائجه اليوم الأربعاء، أن 15% فقط …

قوات الجيش الألماني (أرشيف)


أعرب غالبية الألمان في استطلاع للرأي عن معارضتهم لزيادة نفقات الدفاع عن التعهدات الحالية للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

وأظهر الاستطلاع، الذي نُشرت نتائجه اليوم الأربعاء، أن 15% فقط من الألمان يرون أنه يتعين زيادة نفقات الدفاع عن نسبة الـ1.5% من الناتج المحلي الإجمالي التي تعهدت بها ميركل بحلول عام 2024.

وفي المقابل، رأى 24% من الألمان أن هذه النسبة كافية تماماً، بينما يرى 36% آخرين أنها زائدة عن الحد اللازم، وبذلك يرفض 60% من الذين شملهم الاستطلاع زيادة نفقات الدفاع الألمانية عن 1.5% من الناتج المحلي الإجمالي، ولم تحدد نسبة 25% من الألمان رأيها في هذا الأمر.

وكانت دول حلف شمال الأطلسي (الناتو) ألزمت نفسها خلال قمتها في ويلز عام 2014 بزيادة نفقاتها على الدفاع في غضون 10 أعوام لتصل إلى 2% من ناتجها المحلي الإجمالي، ولم تحقق ألمانيا منذ ذلك الحين سوى زيادة ضئيلة في نفقات الدفاع من 1.18% إلى 1.24% من ناتجها المحلي الإجمالي.

وتعهدت ميركل قبيل انعقاد قمة الناتو اليوم في بروكسل بزيادة النفقات حتى 1.5% بحلول عام 2024، إلا أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يصر على أن تصل الزيادة إلى نسبة 2%.

وتبلغ نسبة إنفاق الولايات المتحدة على الدفاع 3.6% من ناتجها المحلي الإجمالي، ودعا 40% من الذين شملهم الاستطلاع إلى تراجع الناتو عن هذا الهدف، بينما رأى 35% فقط من الألمان أنه يتعين الإبقاء عليه، ولم تحدد نسبة 25% موقفها من الأمر.

وأجرى الاستطلاع معهد “يوغوف” لقياس مؤشرات الرأي، وشمل الاستطلاع، الذي أجري خلال الفترة من 6 حتى 9 يوليو(تموز) الجاري، 2052 ألمانياً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً