مصادر : قادة فصائل بالمعارضة السورية الجنوبية “يعودون” إلى بيوتهم في عمان

مصادر : قادة فصائل بالمعارضة السورية الجنوبية “يعودون” إلى بيوتهم في عمان

كشفت مصادر في فصائل معارضة بالجنوب السوري أن بعض قادة الفصائل دخلوا المملكة قبل سيطرة قوات النظام السوري على الحدود مع الأردن. وقالت المصادر …

جندي نظامي يرفع العلم السوري في معبر نصيب الحدودي مع الأردن (أرشيف)


كشفت مصادر في فصائل معارضة بالجنوب السوري أن بعض قادة الفصائل دخلوا المملكة قبل سيطرة قوات النظام السوري على الحدود مع الأردن.

وقالت المصادر إن هؤلاء القادة يقيمون أصلاً في عمان منذ بداية اللجوء السوري إلى الأردن قبل أكثر من 7 أعوام.

وذكرت أن من بين القادة الذين دخلوا الأردن، قائد “جيش اليرموك” بشار الزعبي، أحد أهم فصائل المعارضة في الجنوب السوري، وقائد “فرقة فلوجة حوران” رائد الراضي، وقائد “فوج المدفعية” أبو سيدرا، والقيادي في “جيش اليرموك” عماد أبو زريق.

وأوضحت المصادر أن هؤلاء دخلوا مع من تبقى من أفراد عائلاتهم في الجنوب السوري خوفاً من الانتقام، خاصةً أن عائلاتهم تقيم أصلاً في العاصمة الأردنية عمان.

وكانت فصائل في المعارضة السورية في الريف الشرقي لمحافظة درعا السورية القريبة من حدود الأردن وقعت اتفاقاً يوم الجمعة الماضي مع وفد روسي لوقف اطلاق النار، وتسليم معبر نصيب
الحدودي مع الأردن إلى قوات النظام وتسليم السلاح الثقيل، مقابل انسحاب الجيش من القرى التي سيطر عليها بعد الهجوم على الريف الشرقي في 19 يونيو (حزيران) الماضي.

ولكن قوات النظام لم تنسحب من هذه القرى وهاجمت مدينة درعا وحاصرتها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً