هل تناول الأرز يزيد من وزنكم؟

هل تناول الأرز يزيد من وزنكم؟

يعتبر الأرز من الأغذية المهمة والتي تدخل وصفات عديدة ومنوّعة من جميع أنحاء العالم. فالأرز يوفر عدداً من العناصر الغذائية الأساسية، بما في ذلك الألياف وفيتامين …

يعتبر الأرز من الأغذية المهمة والتي تدخل وصفات عديدة ومنوّعة من جميع أنحاء العالم. فالأرز يوفر عدداً من العناصر الغذائية الأساسية، بما في ذلك الألياف وفيتامين B بالإضافة على الكربوهيدرات. فهل يمكن أن يسبب الأرز زيادة في الوزن؟ تابعوا قراءة السطور القادمة للاطلاع على حقيقة هذا الأمر.

القيم الغذائية والسعرات الحرارية في الأرز

إذا أردتم أن تخسروا وزنكم، فلا بدّ أن يقع اختياركم على الأرز البني وليس الأبيض ذلك لأنه يحتوي على كمية أقلّ من السعرات الحرارية كما انه مصدراً مهماً للألياف الغذائية. فكوب واحد من الأرز الأبيض المطبوخ يحتوي على حوالي 242 سعرة حرارية، 4 غرامات من البروتين وأقل من 1 غرام من الألياف بينما نفس الكمية من الأرز البني المطبوخ تحتوي على 218 سعرة حرارية، و 5 غرامات من البروتين و 4 غرامات من الألياف، وهي 14% من القيمة اليومية للألياف.

تساعد الألياف على الشعور بالشبع، مما يجعل من السهل تناول كمية أقلّ من الطعام وفقدان الوزن. بغض النظر عن نوع الأرز الذي تختارونه، فإنه يوفر كميات كبيرة من أنواع الفيتامبن B كالثيامين والنياسين ، وكذلك المنغنيز فيما يتم تقوية أنواع عديدة من الأرز الأبيض لتوفير حمض فوليك إضافي في حين تعتبر الأرز البني مصدراً جيداً لفيتامين B6.

هل الأرز يزيد الوزن؟

– من المرجح أن يكون لدى الأشخاص الذين يتناولون الأرز أوزاناً أقلّ من الأشخاص الذين لا يفعلون ذلك، وفقاً لدراسة نشرت في مجلة FASEB في عام 2008 والتي تمّ تمويلها جزئياً من قبل اتحاد الأرز الأمريكي.

– ولكن الأرز الأبيض او البني وبحال تمّ إضافة إليه أي نوع من الدهون المشبعة أثناء طهيه فمن الأكيد أن يتسببان بزياد الوزن. من هنا توصي وزارة الزراعة الأمريكية بتقسيم الطبق بالتساوي بين الأطعمة الخالية من البروتينات والفواكه والخضروات والأطعمة النشوية، مثل الأرز البني ( طبعاً بدون إضافة السمنة والزبدة إليه اثناء عملية الطهي). يجب على النساء الرجال تناول حوالي 226 غراماً من الحبوب يومياً ما يساوي كوبين من الأرز المطبوخ لفقدان الوزن.

– من هنا ولتجنّب زيادة الوزن لا بدّ أن تتناولوا الأرز البني بدلاً من الأرز الأبيض، لأنه الأفضل للحدّ من زيادة الوزن، وقد تكون فوائد فقدان الوزن المحتملة هذه بسبب نوع البروتين الموجود في الأرز. أمّا وفي دراسة أجريت على الجرذان، خلص الباحثون إلى أن البروتين في الأرز قد يغير كيفية حرق الجسم للدهون للمساعدة في تقليل وزن الجسم وقد نُشرت هذه الدراسة في مجلة Lipids in Health and Disease في عام 2012.

لقراءة المزيد عن الأرز إضغطوا على الروابط التالية:

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً