محمد بن زايد يؤكد أهمية مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي

محمد بن زايد يؤكد أهمية مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي

استقبل ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، اليوم الإثنين في مجلس قصر البحر، أعضاء مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي برئاسة …

alt


استقبل ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، اليوم الإثنين في مجلس قصر البحر، أعضاء مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي برئاسة الشيخ عبدالله بن بيه.

وتمنى الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، خلال اللقاء، لأعضاء المجلس التوفيق في عملهم في خدمة ديننا الحنيف والمجتمع عبر تنسيق آليات ضبط الفتاوي الشرعية وتوحيد مرجعيتها في الدولة.

وأكد أهمية دور مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي كونه مرجعاً رسمياً للإفتاء في الدولة يوحد المسائل والقضايا التي تمس حياة الأفراد وعمل المؤسسات من الناحية الشرعية والدينية.

وقال ولي عهد أبوظبي إن “ديننا الحنيف دين تسامح وتعايش وعدل يدعو إلى البناء والتعمير والحوار والتواصل مع الثقافات والديانات الآخرى من أجل السلام والاستقرار وتعزيز جسور الخير والتعاون الإنساني”.

من جانبهم، أعرب أعضاء مجلس الإفتاء عن سعادتهم بلقاء الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، مؤكدين أن “اختيارهم لعضوية المجلس مسؤولية كبيرة تقع على عاتقهم”، داعين الله تعالى أن يعينهم على حملها وأدائها بما يخدم رسالة الدين الحنيف والمجتمع.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً