تقتنية رقمية في مارفل ترجع النجم صامويل جاكسون ٢٥ عاماً إلى الوراء

تقتنية رقمية في مارفل ترجع النجم صامويل جاكسون ٢٥ عاماً إلى الوراء

كشف المدير التنفيذي لشركة مارفل كيفن فيج، عن بعض التفاصيل التي تتعلق بفيلم “كابتن مارفل” للنجمة بري لارسون، والمقرر طرحه في صالات العرض يوم 19 مارس 2019. وستضم أحداث فيلم كابتن مارفل…

الممثل صامويل جاكسون


كشف المدير التنفيذي لشركة مارفل كيفن فيج، عن بعض التفاصيل التي تتعلق بفيلم “كابتن مارفل” للنجمة بري لارسون، والمقرر طرحه في صالات العرض يوم 19 مارس 2019.

وستضم أحداث فيلم كابتن مارفل الممثل صامويل جاكسون ( 69 عاما)، والذي يجسد من خلاله شخصية “نيك فيري”، حيث يبدو أصغر من عمره الحالي 25 عاماً، بالاعتماد على تكنولوجيا متطورة، وذلك بحسب ما تقضيه طبيعة الفترة الزمنية التي تدور أحداث الفيلم خلالها في تسعينات القرن الماضي، وهي فترة لم تتناولها سينما مارفل من قبل.

ويقول فيج: “سيكون من المثير للاهتمام أن نرى الهيئة التي سيبدو عليها جاكسون باستخدام هذه التقنية، لاسيما وأنه سيظهر بهذا العمر خلال أحداث الفيلم كلها، الأمر الذي يتطلب المزيد من العمل المكثف وجلسات التحضير.

ولا تعتبر هذه المرة الأولى التي تعتمد فيها “مارفل” هذه التقنيات لإزالة بعض مظاهر التقدم في العمر، حيث قامت بتخصيص استخدام تلك التكنولوجيا الرقمية في فيلم “الرجل النملة والمرأة الدبور”، والذي يُعرض بصالات السينما حالياً في صالات السينما، مع النجمة ميشيل فايفر، كما تم اعتمادها في الجزء الأول مع النجم مايكل دوغلاس، وكذلك مع الممثل روبرت داوني جونيور في فيلم كابتن أمريكا: الحرب الأهلية”، والذي صدر عام 2016.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً