30 طالباً وطالبة في البرنامج الصيفي لـ «الأمومة»

30 طالباً وطالبة في البرنامج الصيفي لـ «الأمومة»

بتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، نظم المجلس أمس، برنامجاً صيفياً يستمر حتى يوم الخميس …

emaratyah

بتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، نظم المجلس أمس، برنامجاً صيفياً يستمر حتى يوم الخميس المقبل، ويشارك فيه 30 طالباً وطالبة، تم اختيارهم من بين طلبة المدارس الفئة العمرية من 8 إلى 18 سنة.
وقالت الريم عبد الله الفلاسي، أمين عام المجلس الأعلى للأمومة والطفولة إن البرنامج يتضمن فقرات وريبورترات عن الولاء للوطن ومكافحة التنمر كما يتدرب الأطفال من خلال الورش على أنواع مختارة من الفنون مثل صناعة الدمى وتصميم المنتجات الجلدية وتصميم الأوشحة والمجوهرات، بالإضافة إلى إعطاء لمحات مشوقة عن سيرة وأخلاق المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه.
أضافت أن فعاليات البرنامج تركز على تأصيل القيم الاجتماعية، وغرس تقاليد الأجداد للمساهمة في إعداد أطفال واعين ومجتمع متماسك، وتعريف الجيل الجديد بما قدمه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (رحمه الله) من أعمال جليلة، محلياً وعالمياً في مجال الاهتمام بالأطفال وتنمية قدراتهم، كما يهدف إلى غرس وتعميق الهوية الوطنية لدى الأطفال والشباب، وتأصيل الشعور بأهمية التراث لديهم وربطهم بتراث أجدادهم، واكتشاف مواهب الأطفال واليافعين والمساهمة في تنميتها وتطويرها، بالإضافة إلى الاستثمار الأمثل لأوقات فراغهم في الإجازة الصيفية.
وأوضحت أن فعاليات البرنامج الصيفي تعتبر امتداداً ليوم الطفل الإماراتي الذي تحتفل به الدولة في 15 مارس/ آذار من كل عام، وقد تم اختيارها بناء على ما طالب به الأطفال، مشيرة إلى أن المجلس سيعمل على تكثيف الورش والتركيز على كل ما يجذب اهتماماتهم من خلال ورش عمل يتم إشراكهم فيها لمعرفة ميولهم وتطلعاتهم المستقبلية والمجالات التي تحظى باهتمامهم، لافتة إلى أن المجلس سيتوسع في البرامج الصيفية المقدمة للأطفال واليافعين في السنوات المقبلة، وذلك بعد التغذية الراجعة لمشاركتهم في فعاليات صيف هذا العام.
واحتضن البرنامج الصيفي الذي انطلق أمس في مقر الاتحاد النسائي العام بمشاركة 30 طالباً وطالبة، قضوا أوقاتاً ممتعة ومفيدة في الفعاليات المتنوعة التي تضمنها البرنامج، حيث تفاعل الطلبة مع مجموعة الورش الفنية والثقافية، واستفادوا من جلسات العصف الذهني التي شملها البرنامج حول مكافحة التنمر.
وسيتم في ختام البرنامج تكريم الأطفال المتميزين المشاركين في تلك الورش بحضور عدد من كبار المسؤولين في الدولة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً