استعدادات لتوحيد مراكز خدمة المتعاملين في أبوظبي

استعدادات لتوحيد مراكز خدمة المتعاملين في أبوظبي


عود الحزم

نظمت «هيئة الأنظمة والخدمات الذكية» في أبوظبي مؤخراً، ورشة عمل تهدف إلى توحيد مراكز خدمة المتعاملين في حكومة أبوظبي إلى مركز «تم» للخدمة الموحدة، وتأتي الورشة في إطار تهيئة مراكز…

emaratyah

نظمت «هيئة الأنظمة والخدمات الذكية» في أبوظبي مؤخراً، ورشة عمل تهدف إلى توحيد مراكز خدمة المتعاملين في حكومة أبوظبي إلى مركز «تم» للخدمة الموحدة، وتأتي الورشة في إطار تهيئة مراكز خدمة المتعاملين في الإمارة للعمل ضمن منظومة موحدة تجمع الجهات الحكومية تحت مظلة واحدة بهدف تحقيق رؤية حكومة أبوظبي في تسهيل حياة السكّان وتوفير كافة سبل النجاح لهم، إضافة إلى تعزيز البيئة الاقتصادية للإمارة، وحضر الورشة الشيخ عبد الله آل حامد، رئيس دائرة الصحة في أبوظبي، والدكتورة روضة سعيد السعدي مدير عام الهيئة وعدد من المديرين والموظفين من مختلف الجهات الحكومية في الإمارة.
وتعدّ «تم» المنصة الحكومية الأولى من نوعها على مستوى المنطقة، تهدف إلى تقديم خدمات موحدة وشاملة تثري تجربة المتعاملين، وتمكّن الجهات الحكومية من تبادل بيانات الوثائق الحكومية رقمياً عبر قنوات آمنة.
وركّزت الورشة على أهداف المشروع التي تشمل كيفية نقل مراكز وموظفي خدمة المتعاملين إلى مركز خدمة «تم»، إضافة إلى اختيار وتأهيل الموظفين للعمل ضمن مراكز «تم» وتقديم الخدمات وفق أرقى المستويات، إضافة إلى طرح برنامج تحفيزي للجهات الحكومية والعاملين في مراكز «تم» لدعم تحول الخدمات ورفع كفاءتها وتنوعها، فضلاً عن تولي الهيئة مهمة توحيد التصاميم في مختلف المراكز، وتوفير منصة إلكترونية متكاملة تدير خدمة المتعاملين في أبوظبي.
وقال الشيخ عبد الله بن محمد آل حامد: إن توحيد مراكز خدمة المتعاملين لحكومة أبوظبي إلى مركز «تم» هو تأكيد على أن سعادة المتعاملين ستبقى الغاية الأساسية للعمل الحكومي، ففي نهاية هذا العام سنحتفي بهذا الإنجاز الملموس الذي يحقق نقلة نوعية في تقديم الخدمات الحكومية، بفضل جهود هيئة الأنظمة والخدمات الذكية والجهات الحكومية للارتقاء بتقديم الخدمات الحكومية ووضع سعادة المتعامل أولاً.
وأضافت الدكتورة روضة السعدي: تحرص الهيئة على تعزيز الجهود المشتركة بين مختلف الجهات الحكومية في سبيل تقديم أرقى الخدمات الحكومية وإثراء تجربة المتعاملين وتمكينهم من الاستفادة القصوى من الخدمات والمشاريع التي تقدّمها الهيئة بأقل جهد ووقت. وتهدف الورشة إلى تعريف الجهات المشاركة، بمنظومة خدمات أبوظبي الحكومية الموحدة «تم»، التي ترتكز على الابتكار وسلاسة التصميم، كدعائم أساسية لتقديم خدمات متكاملة تلبي احتياجات وتطلعات المتعاملين بشكل استباقي وبسهولة وكفاءة عاليتين، بما يدعم دور الهيئة في تعزيز مكانة إمارة أبوظبي كمركز عالمي للابتكار التكنولوجي.
وأكّدت على أهمية التعاون بين الجهات الحكومية، في تأهيل وتدريب الكوادر الوطنية لتقديم تجربة حكومية استثنائية للمتعاملين وفق أعلى مستويات الجودة، تماشياً مع «معادلة إسعاد المتعاملين» التي أطلقتها حكومة أبوظبي بهدف ترسيخ مفاهيم السعادة وتعزيزها، لتصبح ممارسة وثقافة في الجهات الحكومية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً