منال بنت محمد توجه بإطلاق “باقة التفوق الدراسي” من نادي دبي للسيدات

منال بنت محمد توجه بإطلاق “باقة التفوق الدراسي” من نادي دبي للسيدات

المصدر: البيان الإلكتروني التاريخ: 08 يوليو 2018 بتوجيهات من حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، سمو الشيخة منال بنت محمد بن…

بتوجيهات من حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة مؤسسة دبي للمرأة رئيسة نادي دبي للسيدات، أطلق النادي “باقة التفوق الدراسي”، دعماً للطالبات المتفوقات في الثانوية العامة على مستوى الدولة وخريجات الجامعات بإمارة دبي خلال العام الدراسي 2017 – 2018.

وتشتمل هذه الباقة عضوية مجانية في نادي دبي للسيدات لمدة ثلاثة أشهر للطالبات الإماراتيات المتفوقات في الثانوية العامة بنسبة 95% فأكثر، وخريجات الجامعات بإمارة دبي الحاصلات على معدل 3.6 فأكثر، وذلك تعبيراً عن الفرحة بهؤلاء الطالبات المتفوقات واحتفاءً بثمار عطائهن وما بذلنه من جهود خلال العام الدراسي، وإدخال البهجة إليهن بتمضية أوقات سعيدة ومفيدة في النادي خلال العطلة الصيفية، مع إعطائهن مزيداً من الطاقة الإيجابية استعداداً للعام الدراسي الجديد.

وثمنت لمياء عبدالعزيز خان مدير نادي دبي للسيدات هذه المبادرة الجديدة من سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، وقالت إنها تأتي ضمن مبادرات النادي في “عام زايد”، وتزامناً مع إعلان نتائج الثانوية العامة، وفي إطار المسؤولية الاجتماعية للنادي تجاه كافة الفئات والأعمار.

قيم زايد

وأكدت لمياء خان أن “باقة التفوق الدراسي” هي ترسيخ لقيم المغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في الاهتمام بتعليم المرأة ودعمها وتشجيعها على النجاح والتفوق، إيماناً منه، رحمه الله، بحقها في التعليم وقدراتها وأهمية دورها في مسيرة التنمية الشاملة كشريك رئيسي للرجل، وبفضل هذه الرؤية الثاقبة أثبت المرأة الإماراتية جدارتها وتفوقها بكافة القطاعات وتبوأت أرقى المناصب، وساهمت بنجاح لافت في إنجازات الدولة وتعزيز مكانتها عالمياً.

وأضافت مدير نادي دبي للسيدات أن المبادرة، تنطلق من نهج قيادتنا الرشيدة في تقدير المتفوقين دراسياً وتشجيعهم على مواصلة مسيرة النجاح والإبداع، وهو الأمر الذي يعكسه حرص صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على الاتصال الشخصي بأوائل العامة وتهنئتهم على تفوقهم وتحفيزهم على مواصلة التميز والتفوق.

ثمار الاهتمام بتعليم المرأة

وقالت لمياء خان إننا نجني اليوم ثمار هذا الدعم المتواصل للمرأة الإماراتية في مجال التعليم، وهو ما تعكسه تقارير التنافسية العالمية، حيث حصلت الإمارات على المركز الأول عالمياً من حيث معدل إلمام المرأة بالقراءة والكتابة وفقاً لتقرير الفجوة بين الجنسين الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي لعام 2017، كما احتلت الدولة المرتبة الأولى عالمياً من حيث التحاق الفتيات بالتعليم الثانوي تحت سن 15، وفقاً لتقرير رأس المال البشري الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي لعام 2017 أيضاً، مشيرةً أن المرأة تمثل 70% من خريجي الجامعات مقابل 11.1% عام 1971، كما تمثل الفتيات 56% من خريجي تكنولوجيا المعلومات والهندسة والرياضيات في الجامعات الحكومية بالدولة، ما يعكس اهتمامهن بالمجالات التخصصية.

منال بنت محمد ودعم المرأة

وأكدت حرص سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، على تشجيع الموهوبين الشباب، والتزام سموها بدعم المرأة في كافة المستويات والفئات العمرية وإسعادها بمبادرات تعود عليها بالفائدة وتحفزها نحو مزيد من النجاح والتفوق، وذلك في إطار نهج قيادتنا الرشيدة في الاهتمام بالموارد البشرية مع التركيز على فئة الشباب، فهم الأمل والرهان لمواصلة مسيرة الإمارات نحو آفاق جديدة من الريادة والتميز والإنجازات المتفردة.

وأعربت لمياء خان عن تهنئتها للطالبات والخريجات الجامعيات، مؤكدةً أنهن فخر لعائلاتهن والوطن بصفة عامة، متمنيةً لهن دوام التفوق في مرحلة التعليم الجامعي والحياة العملية، مرحبةً بمن ستتاح لهن العضوية ضمن هذه المبادرة، التي تشمل المتفوقات بإمارة دبي، خلال الثلاثة أشهر الصيفية، والاستفادة من كافة مرافق وخدمات نادي دبي للسيدات، الذي يعد الشاطئ الوحيد في دبي المخصص للسيدات، ويعمل على تلبية احتياجات المرأة الاجتماعية والثقافية والصحية والرياضية، تحقيقاً لرؤيته كوجهة للمرأة الصحية والسعيدة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً