قرقاش: سياسة الاستجداء لا تليق بقطر وأهلها

قرقاش: سياسة الاستجداء لا تليق بقطر وأهلها

المصدر: دبي ـ البيان التاريخ: 08 يوليو 2018 أكد معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية أن السياسة القطرية الانتهازية الخارجية وسياسة الاستجداء والمظلومية والاعتماد على المرتزقة لا …

أكد معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية أن السياسة القطرية الانتهازية الخارجية وسياسة الاستجداء والمظلومية والاعتماد على المرتزقة لا تليق بقطر وأهلها، فالشعوب أذكى من هذا التلاعب.

مرحلة فاشلة

وقال معاليه في سلسلة تغريدات على حسابه في «تويتر» «مرحلة السفر حول العالم واستجداء الدول لم تجُد، ومرحلة توقيع العقود مع الغرب فشلت، ومرحلة الشكوى في المنظمات في طريقها للفشل، والمواطن القطري يدرك أن حكومته بتصرفاتها تعمّق حفرتها وتوسّعَها». وأضاف معاليه: «التوجه المرتبك أخطأ الهدف وأفاد مكاتب المحاماة وشركات العلاقات العامة في الغرب، وساعد في خفض البطالة عند المرتزقة، واستمر في تمويل التطرّف، ويبقى أن سياسة الحكومة القطرية لم تعالج رغبة المواطن في فك الأزمة».

سياسة انتهازية

وتابع معالي د. أنور بن محمد قرقاش تغريداته قائلاً: «السياسة القطرية الانتهازية الخارجية تكررت في الداخل، فكيف تستوي شعارات “نحن الآن أفضل” و”أبشروا بالخير والعزّ”، مع استجداء ومظلومية واعتماد على المرتزقة لا يليق بقطر وأهلها، الشعوب أذكى من هذا التلاعب». وختم معالي وزير الدولة للشؤون الخارجية «المنطق الذي يموّل الحوثي ويتوسط بين إسرائيل وحماس ويتقرب من حزب الله هو نفسه الذي يدير أزمة المرتبك، المواطن القطري يريد إنهاء أزمة صنعتها حكومته وهي لا تعرف غير توجه قادها لأزمتها».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً