دعم “فضائي” لإنقاذ الفتية التايلانديين العالقين داخل كهف

دعم “فضائي” لإنقاذ الفتية التايلانديين العالقين داخل كهف

قال إيلون ماسك مؤسس كل من شركتي ” سبيس إكس ” لصناعات تكنولوجيا الفضاء ومعداتها و “بورينج كو “لتشييد الأنفاق إنه أرسل مهندسين من شركته إلى…

alt


قال إيلون ماسك مؤسس كل من شركتي ” سبيس إكس ” لصناعات تكنولوجيا الفضاء ومعداتها و “بورينج كو “لتشييد الأنفاق إنه أرسل مهندسين من شركته إلى تايلاند للمساعدة في مهمة إنقاذ 12 صبياً ومدربهم لكرة القدم من كهف غمرته المياه جزئياً.

وكتب ماسك على تويتر إن “مهندسي سبيس إكس وبورنج كو توجهوا إلى تايلاند ويصلون السبت لمعرفة ما إذا كان يمكننا مساعدة الحكومة. هناك على الأرجح العديد من التعقيدات التي يصعب تقديرها دون التواجد هناك شخصياً”. ويوجد بالفعل في الموقع في إقليم تشيانج راي العديد من المتخصصين المحليين والدوليين.

وفي الوقت ذاته، قال حاكم إقليم تشانج راى إن عملية الإنقاذ ستظل لأطول فترة ممكنة أو إلى حين بدء سقوط الأمطار بغزارة. وقال نارونجساك أوسوتاناكورن في مؤتمر صحفي إن الظروف داخل الكهف تستمر في التحسن وأنه لن يتم تنفيذ عملية متعجلة لتحرير فريق كرة القدم الصغار ومدربهم إلا عند الضرورة.

وقال: “إذا كانت هناك أمطار غزيرة والوضع غير جيد فسوف نحاول إخراجهم بشكل عاجل”. وعبّر عن قلقه من أن الصبية – الذين تتراوح أعمارهم بين 11 و 16 عاما – ومدربهم البالغ من العمر 25 عاماً ليسوا بما يكفي من المهارة في الوقت الحالي لأن يحاولوا القيام بالغطس، على الرغم من أن المجموعة تتمتع بصحة جيدة وروحاً جيدة نسبياً.

كما قال نارونجساك إن تراجع مستويات الأكسجين داخل الكهف يشكل خطراً من شأنه أن يؤثر في قرار التعجيل بالجدول الزمني لعملية الإنقاذ.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً