دراسة: الاستيقاظ المتأخر وعلاقته بالاكتئاب لدى النساء

دراسة: الاستيقاظ المتأخر وعلاقته بالاكتئاب لدى النساء

ومازالت الدراسات و الابحاث العليمة تؤكد على أن النوم في حال كان جيدا أو العكس يؤثر على الصحة العامة و الصحة النفسية بشكل كبير، وفيما يخص النساء هاهي…

ومازالت الدراسات و الابحاث العليمة تؤكد على أن النوم في حال كان جيدا أو العكس يؤثر على الصحة العامة و الصحة النفسية بشكل كبير، وفيما يخص النساء هاهي دراسة جديدة تربط بين الاستيقاظ المتأخر والإصابة بالاكتئاب.

الاستيقاظ المتأخر وعلاقته بالاكتئاب:

أفاد تقرير حديث بأن استيقاظ النساء في وقت باكر يرتبط بتراجع خطر الاكتئاب بالمقارنة مع الاستيقاظ في وقت متأخر من اليوم. حيث قام الباحثون باستخدام بيانات دراسة سابقة ضخمة أجريت في الولايات المتحدة الأمريكية وكان هدفها تقييم صحة الممرضات، واستمرت قرابة ثلاثين عامًا.

تفاصيل الدراسة:

وفي أحد استبيانات الدراسة التي أجرها باحثون من جامعة كولورادو ومعهد ماساشوستس للتكنولوجيا وجامعة هارفارد وجامعة فيينا، قام الباحثون بسؤال المشاركات ما إذا كُن يتبعن نمط نشاط صباحي أو مسائي. جرت متابعة المشاركات لمدة 4 سنوات، وفي أثناء ذلك سُجّلت 2581 إصابة جديدة بالاكتئاب. وجد الباحثون بأن المشاركات اللواتي أفدن عن نمط نشاط صباحي كُن أقل عرضة للإصابة بالاكتئاب بالمقارنة مع المشاركات اللواتي أفدن عن نمط نشاط مسائي.

نتيجة الدراسة:

توفر هذه الدراسة دليلاً على أن نمط الحياة الصباحي أفضل من نمط الحياة المسائي فيما يتعلق بخطر الإصابة بالاكتئاب، ولكن يجب الانتباه إلى أن عينة البحث كانت فئة معينة من البشر، وقد لا يمكن تعميم نتائجها على الجميع، وأن الإصابة بالاكتئاب تتأثر بشكل مطلق بعادات النوم.

ومن جهةٍ أخرى، فمن المعلوم بأن الإصابة بالاكتئاب قد تؤدي إلى تبدل أنماط النوم، مما يجعل رسم علاقة سبب ونتيجة أمراً مستحيلاً من خلال هذه الدارسة وحدها.

المصدر: الصحة الوطنية البريطانية

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً