كندا: الحرارة تقتل 19 شخصاً على الأقل في كيبيك

كندا: الحرارة تقتل 19 شخصاً على الأقل في كيبيك


عود الحزم

أعلنت السلطات الصحية الأربعاء وفاة 19 شخصاً على الأقل في كيبيك بسبب موجة الحر التي تضرب شرق كندا منذ نهاية الاسبوع. وقالت المسؤولة الإقليمية عن الصحة العامة في مونتريال ميلين…

طفلان يضعان رأسيهما في الماء في مونتريال هرباً من الحر (الإذاعة الكندية)


أعلنت السلطات الصحية الأربعاء وفاة 19 شخصاً على الأقل في كيبيك بسبب موجة الحر التي تضرب شرق كندا منذ نهاية الاسبوع.

وقالت المسؤولة الإقليمية عن الصحة العامة في مونتريال ميلين دروان إن عدد الوفيات بسبب الحر في مونتريال وصل حالياً الى 12.

ونقلت صحيفة “لا تريبون” عن السلطات الصحية المحلية، تسجيل 5 وفيات أيضاً منذ 48 ساعة في مناطق شرق عاصمة كيبيك.

وعصر الأربعاء سجلت حالتا وفاة جديدتان بسبب الحر، إحداهما في ضاحية مونتريال، بحسب ما افادت إذاعة “راديو كندا”.

وقالت الطبيبة فدروان ي حديث لتلفزيون “راديو كندا” العام إن الضحايا في مونتريال “من الفئات الضعيفة، مثل المسنين، أو المصابين بأمراض مزمنة أو عقلية” أو لا يملكون مكيفات.

وسجلت الحرارة الأربعاء 34 درجة مئوية في مونتريال مع نسبة رطوبة تخطت 40% حسب توقعات مركز الارصاد الجوية.

وارتفعت الحرارة فوق 30 درجة منذ الجمعة في جنوب كيبيك مع رطوبة وصلت حتى 44% مطلع الأسبوع.

وأعلنت “حالة الإنذار بسبب ارتفاع الحرارة” في جنوب كيبيك لكن الارصاد الجوية تتوقع انخفاضها اعتباراً من الجمعة.

ولم تسجل حتى الآن أي حالة وفاة في أونتاريو المجاورة التي شهدت أيضاً درجات حرارة مرتفعة.

وفي 2010 أدت موجة حر إلى وفاة 100 شخص في مونتريال.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً