طيران الإمارات الأولى في استخدام الواقع الافتراضي لتوزيع المقاعد 

طيران الإمارات الأولى في استخدام الواقع الافتراضي لتوزيع المقاعد 

كشفت شركة طيران الإمارات عن نموذج ثلاثي الأبعاد لتوزيع المقاعد على موقعها الشبكي، لتصبح بذلك أول ناقلة في العالم تستخدم تكنولوجيا الواقع الافتراضي على منصتها الرقمية. ويعتبر…

كشفت شركة طيران الإمارات عن نموذج ثلاثي الأبعاد لتوزيع المقاعد على موقعها الشبكي، لتصبح بذلك أول ناقلة في العالم تستخدم تكنولوجيا الواقع الافتراضي على منصتها الرقمية.

ويعتبر نموذج المقاعد ثلاثي الأبعاد أداة تخيلية تعرض مشهداً كاملاً من داخل طائرات الإمارات، ما يتيح أمام العملاء فرصة لاستكشاف مقاعدهم والقمرة التي يسافرون فيها، سواء السياحية أم رجال الأعمال أم الأولى، بالإضافة إلى المنتجات الجوية الحصرية على طائرات الإمارات “A380” بما في ذلك حمام الشاور سبا والصالون الجوي.

وتقدم النماذج ثلاثية الأبعاد ذات الجودة العالية عرضاً رائعاً يحاكي الواقع تقريباً، وتتوفر هذه التجربة الفريدة الآن لطائرات A380 بتقسيم الدرجات الثلاث، وسوف تشمل قريباً أسطول طيران الإمارات بأكمله بما في ذلك طائرات A380 والبوينغ 777 على اختلاف تقسيماتها وتصاميمها الداخلية.

وتتميز العروض المجسمة للمقصورة بعنصر واقع افتراضي لتجربة أكثر متعة، حيث يمكن للمستخدمين الاستمتاع بجولة افتراضية داخل المقصورة بدون استخدام اليدين واختيار المقعد باستخدام أي منظار رأسي للواقع الافتراضي مثل Google Cardboard.

وتتوافق هذه التقنية الحائزة جوائز مع جميع الأجهزة من دون الحاجة إلى تطبيقات خارجية أو مكونات إضافية. وقد تم تطوير نماذج المقاعد ثلاثية الأبعاد بالمشاركة مع ريناسين Renacen التي نالت جائزة كريستال كابين Crystal Cabin لأفضل مفهوم بصري عن هذا المشروع في حفل جوائز Crystal Cabin الأخير.

ويستطيع العملاء الذين يدخلون إلى الموقع الإلكتروني باستخدام أجهزة محمولة أو تطبيق طيران الإمارات على iOS أو أندرويد استكشاف مقاعدهم قبل إنهاء إجراءات السفر عبر الإنترنت، وذلك باستخدام خريطة المقاعد ثلاثية الأبعاد. وتتيح لهم هذه الأداة التنقل من مقعد إلى آخر، واختيار المقعد الذي يفضلونه.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً