صالح الشيخ: مصر قادمة.. بمقوماتها ودعم الأشقاء في الإمارات

صالح الشيخ: مصر قادمة.. بمقوماتها ودعم الأشقاء في الإمارات

قال رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة في مصر، الدكتور صالح عبدالرحمن الشيخ، إن سر نجاح أي فرد أو مؤسسة أو دولة يكمن في تميز الإدارة، والرئيس عبدالفتاح السيسي يقدم …

قال رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة في مصر، الدكتور صالح عبدالرحمن الشيخ، إن سر نجاح أي فرد أو مؤسسة أو دولة يكمن في تميز الإدارة، والرئيس عبدالفتاح السيسي يقدم نموذجاً لذلك، مضيفاً أن «مصر قادمة، ولديها قدرة على النجاح بما تملكه من مقومات ودعم من الأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة، الذين نشكرهم على دعمهم وحرصهم على تبادل الخبرات في مجال التميز والابتكار وتطوير العمل الحكومي».

وأكد الشيخ أنه، في إطار خطة الدولة المصرية للإصلاح الإداري، كانت البداية برفع التحديات المتمثلة في: «الهيكل التنظيمي، وإنتاجية العمالة، والتشريعات، والأصول المملوكة للدولة، والخدمات العامة، والحوكمة، والإطار الثقافي».

وتابع أن أهداف التنمية المستدامة في «رؤية مصر 2030» هي البوصلة بالنسبة لنا، وتقوم على جهاز إداري كفؤ يحقق التكليفات المطلوبة في الوقت المحدد وبكلفة معقولة، ويقوم بدوره في تقدم الدولة المصرية، ويقدم خدمات ذات جودة عالية، ونحن قادرون على إنجاز كل هذه التحديات.

وأكد أن هناك خمسة محاور للإصلاح الإداري، هي: التطوير المؤسسي، وبناء وتنمية القدرات، والإصلاح التشريعي، وتحسين الخدمات، ومنظومة البيانات، مضيفاً أن الهدف هو زيادة كفاءة الجهاز الإداري للدولة، حيث إن التطوير المؤسسي يقوم على رفع كفاءة التنظيم الإداري، ورفع كفاءة الحكومة، واستحداث وتطوير بعض التقاسيم التنظيمية، وإجراءات إصلاحية داعمة، وهناك خطة لهيكلة الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، وهيكلة الإدارة المحلية، وتحويل إدارات الأفراد إلى إدارات للموارد البشرية، ونحن نؤمن بالكفاءة المصرية، وبأن الجهاز الإداري للدولة زاخر بالأكفاء.

وشدد الشيخ على أهمية إعادة النظر في منظومة تدريب القيادات والموظفين، وفقاً للمسار الوظيفي وتدريب القيادات التنفيذية في مصر، وقال إنه سيجرى تنظيم تدريبات سنوية، ولأول مرة ستطرح الحكومة المصرية تدريباً للموظفين المحالين للمعاش، للإسهام في الارتقاء بالاقتصاد الوطني، وهي رسالة بأن العطاء لا يتوقف بالإحالة للمعاش، لكنه مستمر ويسهم في الاقتصاد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً