الأمم المتحدة: الحدود الأردنية تشهد أكبر نزوح للسكان منذ بداية الأزمة

الأمم المتحدة: الحدود الأردنية تشهد أكبر نزوح للسكان منذ بداية الأزمة

حذر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) من تفاقم أزمة النازحين السوريين على الحدود الأردنية، موضحاً أن من أصل 270 ألف نازح بسبب القتال في جنوب …

سكان نازحون في الجنوب السوري (أرشيف)


حذر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) من تفاقم أزمة النازحين السوريين على الحدود الأردنية، موضحاً أن من أصل 270 ألف نازح بسبب القتال في جنوب سوريا، تقطعت السبل بنحو 60 ألف شخص عند الحدود.

وقال منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية بالأردن، أندرس بيدرسن: “هذا أكبر نزوح للسكان في جنوب سوريا منذ بداية الأزمة”، ووفقاً للأمم المتحدة، فإن نصف النازحين السوريين في درعا تقريبا هم من الأطفال.

وأضاف أن “الاحتياجات الفورية للنازحين السوريين بالقرب من الحدود في الأردن تشمل المأوى والماء والغذاء والرعاية الطبية والصرف الصحي، الأطفال معرضون بشكل خاص للإصابة بالجفاف والإسهال”.

ويجتمع مجلس الأمن الدولي غداً الخميس لمناقشة الوضع المتدهور بسرعة في جنوب غرب سوريا، بناء على طلب من السويد والكويت.

ودعت منظمة هيومن رايتس ووتش المعنية بحقوق الإنسان، ومقرها الولايات المتحدة، الأردن اليوم إلى فتح الحدود، قائلة إنه منذ 27 يونيو(حزيران) الماضي، لم تتمكن أي قافلة مساعدات من عبور الحدود إلى سوريا.

وقالت نائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش، لما الفقيه: إن “الرفض المذل من جانب السلطات الأردنية للسماح لطالبي اللجوء بالسعي للحماية، لا يتعارض فقط مع التزاماتهم القانونية الدولية، لكنه أيضاً الآداب الإنسانية الأساسية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً