سناتور أمريكي يحذر من التوغلات التركية في سوريا

سناتور أمريكي يحذر من التوغلات التركية في سوريا

قال السناتور الأمريكي لينزي غراهام اليوم الأربعاء بعد اجتماعه هذا الأسبوع مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن “تركيا يمكن أن تجد نفسها في مستنقع إذا عمقت تدخلها …

السناتور الأمريكي لينزي غراهام  (أرشيف)


قال السناتور الأمريكي لينزي غراهام اليوم الأربعاء بعد اجتماعه هذا الأسبوع مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن “تركيا يمكن أن تجد نفسها في مستنقع إذا عمقت تدخلها في الحرب الأهلية متعددة الأطراف في سوريا”.

وأضاف العضو الجمهوري في لجنة خدمات القوات المسلحة بمجلس الشيوخ، خلال زيارة لبغداد أن “تركيا يجب أن تدعم وجوداً أمريكياً مستمراً في سوريا”.

وشنت تركيا عمليتين عسكريتين في شمال سوريا في العامين الأخيرين تمكنت خلالهما من دحر مقاتلين تابعين لوحدات حماية الشعب الكردية ومقاتلين تابعين لتنظيم داعش، وتشعر أنقرة بالغضب من دعم واشنطن لوحدات حماية الشعب التي تعتبرها منظمة إرهابية، وهددت بشن عمليات أخرى ضد الوحدات في شمال سوريا بما في ذلك في مدينة منبج التي توجد فيها القوات الأمريكية إلى جانب مقاتلي الوحدات.

وقال غراهام بعد لقاء أردوغان في تركيا ضمن جولة في المنطقة شملت أيضاً شمال سوريا والعراق “حاولت إقناعه بأنه يحتاج أمريكا في سوريا لأن تبعات رحيلنا ليست جيدة”، وأضاف “أنت في غير حاجة لتوغلات أخرى في سوريا يقوم بها الجيش التركي لأنك ستجد نفسك في مستنقع”.

وفي الشهر الماضي توصلت واشنطن وأنقرة إلى اتفاق مبدئي تنسحب بمقتضاه وحدات حماية الشعب من منبج بينما تقوم القوات الأمريكية والقوات التركية معا بحفظ الأمن والاستقرار في المدينة، وتقول تركيا إن قواتها والجيش الأمريكي يقومان الآن بتنفيذ دوريات منسقة لكنها منفصلة هناك.

وتابع غراهام أن “إبقاء وحدات حماية الشعب شرقي نهر الفرات على مسافة 20 كيلومتراً من منبج يجب أن يكون كافياً”، ولم يرد مسؤولون أتراك بعد على تصريحاته.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً